القذافي: المونديال فارغ والفيفا مشروع فساد   
الثلاثاء 1427/5/17 هـ - الموافق 13/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 16:29 (مكة المكرمة)، 13:29 (غرينتش)

القذافي يتهم الفيفا بنشر الكراهية والعدوانية والحروب (الفرنسية-أرشيف)
شن الزعيم الليبي معمر القذافي هجوما عنيفا على الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) واتهمه بأنه يشكل خطورة على العالم ماديا ومعنويا ويقوي النزعة العنصرية وينشر الفساد.

وقال في مقال على موقعه على الإنترنت "كان يجب أن يكون الفيفا متنفسا للناس لكنه نشر الكراهية والعدوانية والحروب بين الشعوب والأصحاب، وتحول لمشروع استغلالي بدلا من رياضي ترفيهي ومشروع للفساد وغسيل الأموال".

واعتبر القذافي أن الفيفا "أصبح سوقا للعبيد بعد أن أعاد نظام الرق والعبودية علنا بالمتاجرة بالبشر وبيع اللاعبين من دولة لأخرى ومن ناد لثانٍ، وأصبح أبناء الدول الفقيرة عبيدا للدول الغنية".

ودعا إلى إنفاق المليارات التي تنفق على كأس العالم الذي وصفه بالفارغ على الشعوب الفقيرة ومكافحة المرض، مشيرا إلى أن ذلك "خير لنا من إنفاقها على رهانات الفيفا".

واعتبر الزعيم الليبي أن الحل هو "أن يكون لكل دولة الحق في استضافة (المونديال) حسب إمكانياتها وليس حسب شروط الفيفا الظالمة، حتى تستفيد الدول من أموال الفيفا في إصلاح بنيتها التحتية".

وتساءل "لماذا لا تكون الاستضافة للدولة التي يفوز فريقها في المباريات النهائية حتى يكون التنافس له معنى".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة