هيل يؤكد ضرورة إحراز تقدم في الملف النووي الكوري   
الثلاثاء 2/4/1429 هـ - الموافق 8/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:19 (مكة المكرمة)، 21:19 (غرينتش)
هيل يسعى لتسريع إجراء جولة جديدة للمحادثات السداسية (رويترز-أرشيف)

أكد كبير المفاوضين الأميركيين في الملف النووي الكوري الشمالي كريستوفر هيل اليوم ضرورة إنهاء الجمود المخيم منذ أشهر على ملف نزع السلاح النووي لبيونغ يانغ.
 
وقال هيل في مؤتمر صحفي في سنغافورة قبيل لقائه نظيره الكوري الشمالي كيم كي غوان "لا يمكننا السماح بأي تأخير جديد في هذا الموضوع، علينا حقا إحراز تقدم سريعا جدا".
 
وأضاف هيل "ما علينا فعله هو السعي إلى حل مسألة مسؤولية كوريا الشمالية عن تقديم كشف كامل وصحيح" عن أنشطتها النووية.
 
وأعلن الدبلوماسي الأميركي أن الهدف هو إجراء جولة جديدة للمحادثات السداسية "قريبا جدا".
 
ومن المقرر أن يلتقي هيل الثلاثاء في سنغافورة المفاوض الكوري الشمالي كيم كي غوان الذي سبق له أن التقاه مرة وحيدة يوم 14 مارس/ آذار الماضي في جنيف دون أن يؤدي لقاؤهما إلى تحقيق أي تقدم.
 
ضغط أميركي
وتضغط واشنطن على بيونغ يانغ للكشف عن برنامجها النووي تنفيذا لاتفاق نزع السلاح النووي الذي جرى التوصل إليه في العام 2007 بين الدول الست المعنية بهذا الملف، وهي الكوريتان والولايات المتحدة والصين واليابان وروسيا.
 
ويسمح اتفاق عام 2007 لكوريا الشمالية -التي أجرت في 2006 أول تجربة نووية- بالاستفادة من مساعدة ضخمة في مجال الطاقة وحوافز دبلوماسية وأمنية إذا ما تخلت بالكامل عن برنامجها النووي.
 
وتقضي المرحلة الراهنة في مسيرة تطبيق هذا الاتفاق بأن تفكك بيونغ يانغ مواقعها الرئيسية لإنتاج البلوتونيوم وأن تكشف كامل أنشطتها النووية بحلول نهاية 2008.
 
وتقول كوريا الشمالية إنها قدمت إعلانها بالفعل وأن الشكوك الأميركية "محض خيال".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة