برونو يقود فياريال لإسقاط فالنسيا   
الخميس 1437/3/21 هـ - الموافق 31/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 23:11 (مكة المكرمة)، 20:11 (غرينتش)

منح هدف رائع بتسديدة من ركلة حرة سجله برونو سوريانو الخميس الفوز لفياريال المتألق (1-صفر) على حساب فالنسيا الذي لا يزال يبحث عن أول انتصار في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم تحت قيادة المدرب غاري نيفيل.

وانتزع فياريال بهذا الفوز المركز الرابع في الدوري الإسباني برصيد 33 نقطة من 17 مباراة.

وهز سوريانو الشباك من ركلة حرة سددها في الزاوية العليا بالدقيقة 64، في حين ضغط فالنسيا في ما تبقى من الشوط الثاني لكنه لم ينجح في إدراك التعادل.

وبفوزه على فالنسيا يكون فياريال قد حقق رابع انتصار على التوالي في الدوري، ليتقدم إلى المركز الرابع بفارق نقطتين عن سلتا فيغو الذي سقط أمام ضيفه أتلتيك بلباو (صفر-1).

وقال سوريانو للصحفيين إن "الكرة سكنت الشباك بشكل مثالي ولم يستطع الحارس اللحاق بها"، مضيفا "كنا نعرف أنها ستكون مباراة صعبة لأن فالنسيا يدافع من العمق، لكننا نمتلك الثقة في الوقت الحالي وصنعنا عدة فرص".

مشاكل
في المقابل تواجه فالنسيا الذي عيّن نيفيل بهدف التأهل إلى دوري أبطال أوروبا في الموسم القادم، الكثير من المشاكل، في وقت بات يحتل فيه المركز العاشر برصيد 22 نقطة.

ويعاني فالنسيا من الإصابات، واختار نيفيل اللعب بخمسة مدافعين مع إشراك ألفارو نيغريدو وباكو ألكاسير معا في الهجوم لأول مرة.

ولم يكن التفاهم كبيرا بين المهاجميْن مع سيطرة فياريال على الكرة في وسط الملعب، لكن الفريق الزائر نجح في إجهاض محاولاته الهجومية.

وتقدم فالنسيا الذي يعاني من عدة إصابات للهجوم بشكل أكبر في الشوط الثاني، وسدد ألكاسير فوق العارضة عندما كان في وضع جيد داخل منطقة الجزاء، لكن فياريال هو من تمكن من إحراز الهدف الوحيد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة