فريق تقييم يزور العراق تمهيدا لرفع الحظر الرياضي   
الأحد 26/4/1436 هـ - الموافق 15/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:50 (مكة المكرمة)، 10:50 (غرينتش)

كلّف الاتحادان الآسيوي والدولي لكرة القدم (فيفا) المركز الدولي للأمن الرياضي -كمنظمة مستقلة ومتخصصة في مجالات الأمن الرياضي- بدراسة وتقييم الوضع في العراق؛ توطئة لرفع الحظر المفروض على هذا البلد، والذي يمنع من إقامة المباريات الدولية للمنتخب العراقي منذ أكثر من عقدين من الزمن.

وأنهى فريق عمل مؤلف من خبراء من المركز الدولي للأمن الرياضي ومختصين في الاتحادين الآسيوي والفيفا زيارة ميدانية للعراق لتقييم ودراسة الوضع، خاصة في ملاعب مدينة أربيل وإقليم كردستان العراق، وكذلك المنشآت والتجهيزات الأخرى.

وطلب فريق العمل زيارة مدينتي البصرة وبغداد لمزيد من الجولات الميدانية في المنشآت والملاعب هناك.

وقال مصدر مقرب من الوفد لوكالة الصحافة الفرنسية إن "المهمة الأساسية لفريق العمل لا تقتصر على المعاينة فقط، بل المساعدة في إيجاد الحلول المناسبة والمساهمة في رفع الحظر".

وسيرفع المركز الدولي تقريره في الأيام القليلة المقبلة إلى الاتحادين الآسيوي والدولي قبل أن يتخذ الأخير القرار الحاسم برفع الحظر من عدمه.

ودفع العراق الكثير جراء الحظر المفروض عليه، حيث يخوض منتخبه الوطني جميع مبارياته الرسمية خارج البلاد، كما اضطر إلى الاعتذار عن نسختي كأس الخليج عامي 2014 و2016.

ومن المحتمل أن يعيد العراق محاولة تنظيم بطولة كأس الخليج المقبلة إذا ما جاء تقرير وتقييم المركز الدولي للأمن الرياضي في صالح هذا البلد في ظل تردد الكويت في الاستضافة بدلا عنه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة