توقعات عراقية أميركية بقرب استعادة الموصل   
الأربعاء 29/11/1437 هـ - الموافق 31/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 12:58 (مكة المكرمة)، 9:58 (غرينتش)

توقع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي استعادة الموصل الواقعة تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية خلال مدة قصيرة, وتحدث جنرال أميركي عن إمكانية استعادة المدينة قبل نهاية العام.

وقال العبادي خلال مؤتمر صحفي إن هناك تنسيقا يجري بين الجيش العراقي والبشمركة وقوات التحالف الدولي لاستعادة الموصل بأقل الخسائر الممكنة في صفوف المدنيين والعسكريين.

وكان رئيس الوزراء قال في وقت سابق إنه أمر بتقريب موعد بدء معركة استعادة الموصل, ووجه بتقريب الجدول الزمني لعمليات "تحريرها" بعد ما وصفها بالانتصارات الكبيرة على تنظيم الدولة.

من جهته، قال قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال جوزيف فوتيل إن العراق يسير على طريق تحقيق هدفه الخاص باستعادة الموصل من تنظيم الدولة هذا العام إذا قرر رئيس الوزراء العراقي المضي قدما طبقا لما هو مقرر.

وأضاف فوتيل الذي يشرف على القوات الأميركية بالشرق الأوسط في مؤتمر صحفي أن هدف العبادي "إنجاز هذا بنهاية العام. تقييمي هو أن بوسعنا الوفاء بأهداف رئيس الوزراء إذا اختار هو فعل ذلك".

وقال الجنرال الأميركي إن المعركة لاستعادة الموصل قد تقدم صورة غير واضحة لمخططي الحرب حيث يتقهقر تنظيم الدولة في بعض المناطق ليعيد تنظيم نفسه بمناطق أخرى, مضيفا أن "تنظيم الدولة الإسلامية سيضطر لاتخاذ قرارات صعبة لأنه يتعرض لضغوط بأشكال مختلفة".

يُذكر أن المسؤولين العراقيين والأميركيين لم يعلنوا جدولا زمنيا واضحا لبدء معركة الموصل، لكن تقارير إعلامية تحدثت الشهر الماضي عن أن العبادي يرغب بتقديم بداية العملية إلى أكتوبر/تشرين الأول القادم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة