شافيز يسخر من المعارضة والجيش يتولى تأمين الاستفتاء   
الخميس 1430/2/17 هـ - الموافق 12/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 13:34 (مكة المكرمة)، 10:34 (غرينتش)
الرئيس واصل حشد مؤيديه لتعديل الدستور (الفرنسية) 
قبل أيام من الاستفتاء على تعديل الدستور سعيا لفترة رئاسة جديدة, وجه الرئيس الفنزويلي انتقادات حادة للمعارضة وسخر مما سماها خطبهم الهزلية.

كما وصف هوغو شافيز عناصر المعارضة بأنهم "مفيدون لصحة فنزويلا" قائلا إن خطبهم "ترفع معنويات الناخبين لأنها تثير الضحك".

ودعا الرئيس مؤيديه إلى الاستماع للمعارضة "كي يروحوا عن أنفسهم قبل التصويت على السماح له بالترشح فترة رئاسية جديدة".

وقال شافيز بهذا الصدد "لقد ثبت أن مشاهدة قادة المعارضة والاستماع إليهم مفيد لصحتكم لأن الضحك مفيد كما تعرفون ليس من الناحية النفسية فقط بل أيضا يرفع معنوياتكم".

كما سخر من زعيم المعارضة مانويل روزاليس بطلبه من الناخبين التوقف عن الاستماع للحكومة بسد آذانهم، وقال شافيز إنه لا سبيل لفهم خطب روزاليس.

من جهة ثانية بدأت عناصر من الجيش الانتشار في مراكز الاقتراع تحسبا لوقوع أعمال شغب قد تصاحب استفتاء الأحد المقبل.

وتقول السلطات في كراكاس إن مهمة الجنود هي مراقبة التصويت وضبط الأمن خلال الاستفتاء.

وبينما يرى أنصار شافيز أنه بحاجة لفترة رئاسية جديدة لتكريس ما يسمونها ثورته الاشتراكية، تخشى المعارضة أن يكون الاستفتاء محاولة لتشديد قبضة الرئيس على مقاليد الحكم مدى الحياة.

في المقابل وصف روزاليس الرئيس بأنه دكتاتور يسعى لتحويل البلاد العضو بمنظمة أوبك إلى دولة يحكمها الشيوعيون على غرار كوبا.

يُشار إلى أن شافيز الذي لا يجد غضاضة في إمتاع الجماهير بالأغاني والنكات, يسعى لتعديل الدستور حتى يتمكن من الترشح فترة رئاسة إضافية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة