الكلب يتثاءب إذا تثاءب صاحبه   
الجمعة 1433/6/20 هـ - الموافق 11/5/2012 م (آخر تحديث) الساعة 13:36 (مكة المكرمة)، 10:36 (غرينتش)
الكلب يقلد صاحبه في التثاؤب (ديلي تلغراف) 
أشارت دراسة إلى أن الكلاب تتثاءب إذا سمعت أصحابها تفعل الشيء نفسه. ويزعم الباحثون أن الكلاب تستجيب للإشارة السمعية فقط كالتثاؤب حتى لو لم تشاهد وقوع الحدث.

وكشفت الدراسة التي أوردتها صحيفة ديلي تلغراف أن هذا الأمر ملحوظ بصفة خاصة عندما تستمع الكلاب لتثاؤبات أشخاص تعرفهم.

وأشار العلماء إلى أن النتائج التي قُدمت في المؤتمر الوطني لعلم السلوك في لشبونة عاصمة البرتغال بينت أن الكلاب لديها حس بتصرفات الإنسان.

وقالت معدة الدراسة كارين سيلفا من جامعة بورتو البرتغالية إن هذه النتائج تشير إلى أن الكلاب لديها القدرة على الإحساس بمشاعر البشر.

ومن أجل هذه الدراسة انتقى العلماء 29 كلبا كانت تعيش مع أصحابها لما لا يقل عن ستة أشهر. وسجلوا تثاؤبات أصحابها قبل إعادة إسماع التسجيل للكلاب. وتم أيضا تسجيل تثاؤب شخص غريب. وكشفت الدراسة أن نحو نصف الكلاب تثاءبت عندما سمعت صوت ضوضاء تثاؤب الشخص الغريب.

لكن النتائج بينت أيضا أن الكلاب كانت أكثر ترجيحا خمس مرات للتثاؤب عند سماعها أصوات أصحابها.

وقالت جوانا بيسا المشاركة في الدراسة إن النتائج كانت مثيرة إذ إن الكلاب تثاءبت أكثر عند سماع الأشخاص الذين تعرفهم وهم يتثاءبون على عكس الأشخاص الذين كانوا مجهولين بالنسبة لها، وكشف ذلك عن الإحساس بمشاعر البشر.

وكشفت دراسة أخرى سابقة من جامعة لندن بيركبيك كوليدج أن الكلاب تقلد التثاؤب ثلاثة أرباع الوقت تقريبا إذا رأت إنسانا يفعل ذلك.

وبالإضافة إلى ذلك تعتبر الكلاب من الحيوانات القليلة التي تتثاءب بينما تظهر حيوانات أخرى رغبتها في النوم ومنها قرود الشمبانزي والبابون والماكاك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة