ناسا تعلق تعاونها مع روسيا باستثناء محطة الفضاء   
الخميس 3/6/1435 هـ - الموافق 3/4/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:44 (مكة المكرمة)، 12:44 (غرينتش)
أعلنت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) أنها علقت كل اتصالاتها مع روسيا باستثناء تلك المتعلقة بمحطة الفضاء الدولية، وذلك على خلفية الأزمة الأوكرانية.

وذكرت الوكالة -في بيان- أن ذلك يشمل تعليق رحلات موظفيها إلى روسيا، وكذلك استقبال الروس في مقرها، إضافة إلى تجميد اتصالاتها بواسطة البريد الإلكتروني والدوائر التلفزيونية المغلقة.

لكن ناسا أكدت استمرار التعاون مع الوكالة الفضائية الروسية (روسكوسموس) "من أجل أمن واستمرار عمليات المحطة الفضائية الدولية".

وذكرت أن قرارها "لا ينطبق على الأنشطة العملية بشأن المحطة الفضائية الدولية" أو اللقاءات متعددة الأطراف التي تنظم خارج روسيا ويشارك فيها الروس.

وكان رئيس الوكالة الأميركية تشارلز بولدن أكد في 27 مارس/آذار ثقته أمام الكونغرس بالشراكة الفضائية مع موسكو، والتي تعتمد عليها الولايات المتحدة لنقل رواد الفضاء إلى المحطة الفضائية رغم التوتر المرتبط بالأزمة الأوكرانية.

وسبق قرار الوكالة الدولية موافقة الكونغرس الأميركي على عقوبات جديدة ضد روسيا بسبب تدخلها في أوكرانيا وضمها شبه جزيرة القرم.

ومن جهته، أقر حلف شمال الأطلسي (ناتو) وقفا رسميا لكل أشكال التعاون العسكري مع موسكو، وطالبها بسحب قواتها من الحدود مع أوكرانيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة