مصرع قائد القوات الجوية الباكستانية بتحطم طائرة   
الخميس 1423/12/18 هـ - الموافق 20/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لقي قائد القوات الجوية في باكستان المارشال مصحف علي مير و17 شخصا من مرافقيه مصرعهم في تحطم طائرة عسكرية فوق مدينة كوهات شمالي غربي البلاد.

وقال المتحدث باسم القوات الجوية سارفار أحمد خان إنه عثر على حطام الطائرة شرقي مدينة كوهات، وأن أسباب الحادث غير معلومة. وأكد خان وجود ضباط كبار على متن الطائرة.

وقالت وسائل إعلام إن الطائرة كانت في رحلة من العاصمة إسلام آباد الواقعة على بعد 116 كيلومترا من كوهات. وقال مراسل الجزيرة في باكستان إنه لم تذكر أسباب تحطم الطائرة مشيرا إلى أن السلطات الرسمية أصيبت بالدهشة لأن هذه الطائرة مؤمنة وتتمتع بوسائل سلامة جيدة.

وأضاف المراسل أن الأحوال الجوية سيئة في المنطقة التي وقع فيها الحادث معتبرا أن الوقت مازال مبكرا للحديث عن عمل تخريبي أو عطل فني.

وأوضح المراسل أن الجيش الباكستاني يتمتع بنظام صارم وأن جميع أفرع الجيش تتمتع بعلاقات ظاهرية جيدة مع الرئيس برويز مشرف، ولم تظهر أي خلافات بين قادة هذه الأفرع في الفترة الأخيرة. وقال مصدر مطلع طلب عدم الكشف عن اسمه إن من بين القتلى زوجة مير وضابطين من السلاح الجوي الباكستاني برتبة مارشال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة