مقتل 54 مشجعا في تدافع قبل مباراة بجنوب أفريقيا   
الخميس 1422/1/18 هـ - الموافق 12/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أطباء ينقلون أحد المشجعين المصابين

أعلن مصدر رسمي في جنوب أفريقيا عن مقتل 54 مشجعا على الأقل أثناء تدافع الجمهور الذي جاء لمتابعة مباراة القمة في الدوري بين كايزر شيفز وأورلاندو بايريتس والتي كان المقرر إقامتها على ملعب أليس سارك في جوهانسبرغ.

وقال المسؤول عن العلاقات العامة في نادي كايزر شيفز باتكو مافاني في تصريح له على أرضية الملعب أمام الجمهور والذي قدر بـ68 ألف متفرج ولاعبي الفريقين أن 47 متفرجا قتلوا أثناء تدافع, قبل أن يطلب عمدة جوهانسبرغ أموس ماسوندو ووزير الرياضة نغكوندي بالفور من المتفرجين مغادرة الملعب بهدوء بعد إلغاء المباراة.

الحزن على وجه مشجعي الكرة

وكان أكثر من 120 ألف متفرج قد تجمعوا أمام الملعب من أجل حضور المباراة التي تجمع ناديين هما الأكثر شعبية في جنوب أفريقيا.

وقد أكد التلفزيون المحلي استنادا إلى مسؤولي الأمن أن 24 متفرجا لقوا مصرعهم عندما حاولوا الدخول بقوة إلى الملعب.

يذكر أن هذه هي أكبر مأساة رياضية تشهدها جنوب أفريقيا منذ عشر سنوات، حيث لقي 42 شخصا مصرعهم قبل مباراة ودية بين الفريقين أنفسهما أورلاندو بايريتس وكايزر شيفز أقيمت استعدادا للدوري، وذلك عام 1991.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة