مجاهدي خلق: هجوم على مقر الاستخبارات بطهران   
الأحد 1421/10/19 هـ - الموافق 14/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مريم رجوى زعيمة المنظمة
أعلنت منظمة مجاهدي خلق المعارضة الإيرانية أنها شنت هجوماً بمدافع المورتر على وزارة الاستخبارات الإيرانية تسبب في إحداث الكثير من الإصابات والخسائر.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن بيان للمنظمة تلقت نسخة منه أن وحداتها الموجودة داخل إيران قامت بقصف المقر الرئيسي لوزارة الاستخبارات في طهران بمدافع المورتر.

وأضافت المنظمة في بيانها أن هذا الهجوم هو الثالث الذي تقوم به ضد وزارة الاستخبارات وأن المدافع التي تم استخدامها في الهجوم هي من الغنائم التي تمت مصادرتها من "جيش الملالي".
وقال البيان إن عددا من الانفجارات المتعاقبة نتيجة الهجوم  سمعت في أجزاء واسعة من ضاحية شمالي طهران حيث يوجد مقر وزارة الاستخبارات. وأضاف بيان المنظمة أن السلطات الإيرانية قامت بسبب هذا الهجوم بنصب الحواجز على الطرق الرئيسية في العديد من المناطق في طهران لتفتيش السيارات. وزعم البيان أنه تم اعتقال بعض المارة بالقرب من مكان الهجوم.
ولم يصدر تأكيد فوري على وقوع الحادث.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة