صحفي لبناني ينفي الإساءة للرئيس لحود   
السبت 1426/5/5 هـ - الموافق 11/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:42 (مكة المكرمة)، 18:42 (غرينتش)
إميل لحود (الفرنسية-أرشيف)
نفى الإعلامي والشاعر اللبناني زاهي وهبي أن يكون قد قصد الإساءة إلى الرئيس إميل لحود في المقالة التي كتبها بعنوان "فخامة القاتل".
 
وقال وهبي الذي نشر مقالة في صحيفة المستقبل التي تملكها عائلة رئيس وزراء لبنان الأسبق رفيق الحريري الذي لقي مصرعه في فبراير/ شباط الماضي "إنه لم يقصد على الإطلاق بمقالة الرئيس لحود".
 
وذكر أن المقالة التي كتبها بعيد مقتل الصحفي اللبناني سمير قصير قبل عدة أيام كانت موجهة إلى "كل القتلة في لبنان"، مشيرا في مقابلة مع أسوشيتدبرس إلى أنه لم يسم الرئيس، ولم يكن يقصد أي شخص بعينه.
 
وأوضح وهبي الذي يقدم برنامجا ترفيهيا في قناة المستقبل التي تمتلكها أسرة الحريري أن وظيفته ككاتب تحتم عليه أن يرفع قلمه في وجه آلة الحرب التي تنشط في لبنان ويدافع عن الحريات.
 
ومثل وهبي أمس أمام القضاء لاستجوابه بتهمة "القدح والذم والتحقير بمقام رئيس الجمهورية"، وأمهل قاضي التحقيق الأول في بيروت عبد الرحيم حمود الصحفي وهبي أربعة أيام بناء على طلبه لتقديم دفوع شكلية في دعوى الحق العام المقدمة ضده.
 
وحال إدانته قد يواجه وهبي عقوبة تصل إلى السجن عامين أو دفع غرامة ماليه حدها الأقصى 65 ألف دولار أميركي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة