حشود بالدوحة تشيع العلامة محمد سرور زين العابدين   
الأحد 1438/2/13 هـ - الموافق 13/11/2016 م (آخر تحديث) الساعة 4:06 (مكة المكرمة)، 1:06 (غرينتش)

شيعت حشود في العاصمة القطرية الدوحة السبت جنازة العلامة الشيخ محمد سرور زين العابدين الذي توفي عن عمر ناهز 78 عاما بعد معاناة طويلة من المرض.

وقد تبنّى الشيخ محمد سرور الثورة السورية السلمية منذ انطلاقتها في مارس/آذار 2011، وأسس مع آخرين المجلس الإسلامي السوري.

وبعد عسكرة الثورة أصبح الشيخ الراحل الذي ولد في حوران جنوبي سوريا داعما ومرشدا لعدد من الفصائل الإسلامية التي توصف بالمعتدلة.

وقد عمل زين العابدين بالتدريس وتتلمذ على يديه بعض دعاة الصحوة، وسافر إلى السعودية، ثم الكويت ومنها إلى بريطانيا، وأسس هناك "مركز دراسات السنة النبوية"، وأطلق مجلة السنة.

له مؤلفات عدة أثرت المكتبة الفكرية الإسلامية، بينها "وجاء دور المجوس" و"جماعة المسلمين" و"التوقف والتبين" و"اغتيال الحريري وتداعياته على أهل السنة" و"أزمة أخلاق".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة