إسبانيا تتصدر قائمة مكافآت كأس العالم   
الأربعاء 1427/5/11 هـ - الموافق 7/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 20:06 (مكة المكرمة)، 17:06 (غرينتش)

مكافآت مغرية تنتظر لاعبي إسبانيا في حالة الفوز بالمونديال (رويترز)


مع اقتراب انطلاق نهائيات كأس العالم لكرة القدم بألمانيا بدأت الدول المشاركة في الكشف عن المكافآت والحوافز التي ستقدمها للاعبيها في حالة نجاحهم في الفوز بلقب البطولة التي تستمر من 9 يونيو/ حزيران  الجاري إلى 9 يوليو/ تموز المقبل.
 
وتربعت إسبانيا على عرض قائمة المكافآت المرصودة لهذا الغرض دون منازع، حيث وعدت بمنح كل لاعب 570 ألف يورو (712 ألف دولار) في حالة نجاح المنتخب في الفوز باللقب للمرة الأولى في تاريخه.
 
وزاد مسؤولو الاتحاد الإسباني لكرة القدم على ذلك، حيث وعدوا بمنح كل لاعب (بمن في ذلك البدلاء) 360 ألف يورو في حالة الوصول إلى المباراة النهائية حتى لو فشلوا في الفوز بها.

ولم يكن الاتحاد الانجليزي على نفس مستوى كرم نظيره الإسباني رغم أنه يدير أغنى بطولات الأندية في العالم، حيث وعد بصرف مكافأة تصل إلى 430 ألف يورو فقط لكل لاعب في حالة الفوز وتكرار الإنجاز الذي حققته إنجلترا مرة واحدة من قبل عام 1966.
 
وتجنبت ألمانيا مستضيفة المونديال الدخول في أسابيع من المفاوضات حول قيمة المكافآت مثلما حدث في المونديال السابق الذي أقيم في كوريا الجنوبية واليابان عام 2002، بعد أن التزم اتحاد الكرة الألماني هذه المرة بمنح كل لاعب 300 ألف يورو إذا فازت ألمانيا باللقب.
 
ووعدت سويسرا بمنح كل لاعب 350 ألف يورو في حالة إحراز اللقب، مقابل 275 ألفا لكل لاعب برتغالي و250 ألفا لكل لاعب إيطالي. 
 
حوافز متنوعة
وضعت بعض الدول الأخرى خطط مكافآت أكثر إبداعية، مثل جمهورية التشيك وكرواتيا اللتين قررتا توزيع الجائزة المالية المقدمة من اتحاد الكرة الدولي (فيفا) لاتحادات الكرة المحلية بالدول المشاركة في كأس العالم بنسبة 80% للاعبين و20% للمدربين. 

أما لاعبو المنتخب البولندي فسيكون لديهم ضمان فريد من نوعه، فإذا خرج المنتخب البولندي من البطولة نتيجة لقرار تحكيمي خاطئ أو ظالم فقد وعد اتحاد الكرة المحلي بأخذ مبدأ "ظروف خارجة عن إرادة الفريق" بعين الاعتبار عندما يقرر حجم مكافآت كأس العالم.
 
تغطية كأس العالم 2006
غاية الكرم

وتجمع منتخبات أخرى بين المكافآت النقدية والعينية، حيث وعدت إيران بمنح كل لاعب 50 ألف يورو إلى جانب سيارة بيجو 206، فيما يتوقع لاعبو السعودية الحصول على منازل أو أراض فضلا عن تأكيد متحدث باسم اتحاد الكرة أن الأمير سلطان بن فهد رئيس الاتحاد "سيكون في غاية الكرم مع اللاعبين".
 
في المقابل فإن دولة مثل توغو تشهد مشاكل مكتومة بشأن المكافآت سواء تعلق الأمر برغبة اللاعبين في زيادتها أو لخوفهم من تنكر الاتحاد المحلي لوعوده معهم كما حدث من قبل.
 
من جانبها قررت تونس نظاما مختلفا لتحفيز لاعبيها يتمثل في منح كل لاعب مكافأة قدرها 9500 يورو عن كل نقطة يحرزونها في مباريات الدور الأول لبطولة كأس العالم، ما يعني أكثر من 28 ألف يورو عن كل مباراة يفوز بها الفريق.
 
وأضافت وكالة الأنباء الألمانية أن كل لاعب تونسي سيحصل على 75 ألف يورو في حالة التأهل للدور الثاني من البطولة.  
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة