هجمات بالقنابل اليدوية على مكاتب الحزب الحاكم بتركيا   
الأربعاء 19/8/1424 هـ - الموافق 15/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رجب طيب أردوغان
أفادت وكالة أنباء الأناضول بأن أربع قنابل يدوية ألحقت أضرارا طفيفة بأربعة مباني تضم مكاتب لحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا.

وقد استهدفت الاعتداءات التي لم تسفر عن سقوط ضحايا مساء أمس مكتبين للحزب في إسطنبول واثنين آخرين في محافظة أزمير الغربية وغازي عثمان باشا وباسمان، وأدت الانفجارات إلى تحطيم زجاج النوافذ. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هذه الهجمات بحسب الوكالة.

يذكر أن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان تمكن مؤخرا من فرض نفسه بسهولة كزعيم مطلق لحزب العدالة والتنمية بعدما حصد جميع أصوات الناخبين في المؤتمر الذي عقد من أجل انتخاب رئيس الحزب.

وكان حزب العدالة والتنمية الذي تأسس عام 2001 حقق فوزا ساحقا بالانتخابات النيابية في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي عندما فاز بنحو 34% من الأصوات مما مكنه من أن يشغل أغلبية مقاعد البرلمان ويشكل حكومته دون أن يضطر للتحالف مع أحزاب أخرى، في حدث هو الأول في تركيا منذ سنوات طويلة. ويشغل الحزب 368 مقعدا من أصل 550 في البرلمان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة