سارس يحصد خمس وفيات جديدة   
الاثنين 1424/4/2 هـ - الموافق 2/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
سارس يكمم أفواه طلاب المدراس (رويترز)

أعلنت بكين وفاة أربعة أشخاص بمرض الالتهاب الرئوي الحاد (سارس). وبهذا الإعلان يرتفع عدد الوفيات الناجمة عن المرض في الصين إلى 324 في حين أصيب 5328 آخرون، إلا أن عدد الإصابات الجديدة المعلنة تراجع كثيرا في الأسابيع الثلاثة الأخيرة.

وفي هونغ كونغ أعلن عن وفاة شخص وإصابة أربعة آخرين بالمرض. وكان أحدث الضحايا طبيبا كما كانت بين الإصابات الجديدة ممرضة.

وقد تراوحت حالات الإصابة الجديدة بين ثلاث وأربع حالات يوميا خلال الأيام القليلة الماضية.

وذكر مسؤول طبي في هونغ كونغ أثناء مؤتمر صحفي أن حصيلة الوفيات ارتفعت إلى 282، في حين بلغ إجمالي عدد المصابين بالمرض 1746 وعدد الذين شفوا منه 1319.

وفي تايوان أعلنت وزارة الصحة اليوم عن أربع إصابات محتملة بمرض سارس ليرتفع إجمالي الحالات إلى 684، في رابع يوم تعلن فيه تايوان عن إصابات يقل عددها عن عشرة مما يشير إلى استقرار الوباء.

منظمة الصحة تحذر
و
رغم تراجع معدلات الإصابة بالمرض فقد حذرت منظمة الصحة العالمية اليوم من التراخي في إجراءات الحماية، وطالبت بمواصلة الاحتراس مشيرة إلى أن الفيروس المسبب للمرض أقوى من أن يقضى عليه تماما.

وقال المتحدث باسم المنظمة بوب دايتز في بكين إن "هذا ليس وقت التخلي عن الحذر".

ومن المتوقع أن يبحث وزراء التجارة في مجموعة التعاون الاقتصادي بين دول آسيا والمحيط الهادي بتايلند، آثار الفيروس على الدول خارجيا وداخليا.

يشار إلى أن الفيروس تسبب على مستوى العالم في وفاة أكثر من 750 شخصا وإصابة أكثر من 8300 آخرين منذ ظهوره في جنوب الصين العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة