مبارك ينفي إصداره أوامر بقتل المتظاهرين   
الأربعاء 1435/10/17 هـ - الموافق 13/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:45 (مكة المكرمة)، 12:45 (غرينتش)

قال الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك خلال محاكمته بقضية قتل المتظاهرين اليوم الأربعاء إنه لم يُصدر أي أوامر بالقتل إبان الثورة الشعبية التي أطاحت به من السلطة في فبراير/شباط 2011.

ووجه مبارك حديثه إلى القاضي -وهو يقرأ من ورقة مكتوبة- قائلا "إن محمد حسني مبارك الماثل أمامكم اليوم لم يكن ليأمر أبدا بقتل المتظاهرين وإراقة دماء المصريين، لأي ظروف أو أسباب".

ودافع مبارك -في كلمة هي الأطول له منذ عزله- عن سجل حكمه الذي استمر ثلاثين عاما، مؤكدا أن "الحرب على الإرهاب ستنجح بفضل القيادة الحالية".

وحددت محكمة جنايات القاهرة التي تحاكم مبارك يوم 27 سبتمبر/أيلول المقبل موعدا لإصدار حكمها في قضيتيْ قتل المتظاهرين السلميين والفساد المتهم فيهما مبارك.

ويواجه مبارك ووزير داخليته آنذاك حبيب العادلي وستة من مساعديه اتهامات بقتل مئات المتظاهرين أثناء الثورة، كما يواجه هو ونجلاه جمال وعلاء اتهامات بممارسة الفساد.

وحُكم سابقا على مبارك بالسجن مدى الحياة في يونيو/حزيران 2012، لكن الحكم جرى نقضه لاحقا في يناير/كانون الثاني 2013.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة