مقتل ثلاثة شرطة وتواصل العملية الأمنية بسيناء   
الاثنين 1434/11/25 هـ - الموافق 30/9/2013 م (آخر تحديث) الساعة 12:29 (مكة المكرمة)، 9:29 (غرينتش)

قوات الجيش تواصل عملياتها بسيناء لتصفية ما تسميها بالبؤر الإجرامية والإرهابية (الأوروبية-أرشيف)

قتل ثلاثة من أفراد الشرطة في هجوم شنه مسلحون صباح اليوم الاثنين على مركز شرطة في العريش بمحافظة شمال سيناء (شمال شرق)، حسب ما قال مصدر طبي. يأتي ذلك فيما تواصل قوات من الجيش والشرطة المصرية حملتهما الأمنية في شبه جزيرة سيناء لليوم الـ24 على التوالي.

وقال شهود عيان إن مجهولين أطلقوا الرصاص بكثافة على مركز شرطة "ثالث العريش" وردت عليهم قوات الأمن قبل أن يلوذ المهاجمون بالفرار.

ونقلت سيارات الإسعاف عددا من المصابين من الشرطة إلى المستشفى العسكري بالمدينة ليتبين، مقتل ثلاثة شرطة في هذا الهجوم، بحسب مصدر طبي بالمستشفى.

وتزامن الهجوم على مركز شرطة ثالث العريش مع هجوم مسلح أخر على مركز شرطة بمنطقة المساعيد غرب مدينة العريش، وفق شهود عيان.

يأتي ذلك فيما أعلنت أجهزة الأمن بشمال سيناء اليوم عن القبض على سبعة من المطلوبين أمنيا بينهم اثنان متهمان بالمشاركة في هجمات تمت ظهر أمس الأحد على نقطة ارتكاز أمنى وسط مدينة العريش وأسفرت عن إصابة شرطي وفتاة (مدنية)، وشخص أخر متهم بالضلوع في عملية إحراق كنيسة وسط العريش الشهر الماضي وأربعة من المشتبه في انتمائهم لعناصر "مسلحة وتكفيرية".

عمليات أمنية
وتواصل قوات الجيش بمعاونة الشرطة عمليتها الموسعة التي بدأتها في السابع من الشهر الجاري في عدة مناطق حدودية بشمال سيناء لتصفية ما تسميها "البؤر الإجرامية والإرهابية والتكفيرية" التي تشن هجمات على أهداف عسكرية وشرطية وحكومية داخل سيناء ومحافظات أخرى.

وقال شهود عيان لوكالة الأنباء الألمانية إن طائرات عسكرية قصفت مناطق في قرى رفح والشيخ زويد ومناطق متفرقة من قرى مدينة العريش (عاصمة محافظة شمال سيناء) من الجهتين الغربية والجنوبية. وأفاد الشهود بتصاعد أعمدة الدخان في عدة قرى جراء القصف المتواصل.

وتشهد محافظة شمال سيناء عامة تصاعدا في أعمال العنف -منذ عزل الرئيس محمد مرسي في يوليو/تموز الماضي- على يد جماعات مسلحة تشن هجمات على أهداف للجيش والشرطة وهيئات حكومية، مما أسفر عن مقتل العشرات معظمهم من أفراد الجيش والشرطة.

على صعيد آخر، واصلت السلطات المصرية فتح معبر رفح البري الحدودي مع قطاع غزة لليوم الثالث على التوالي من الاتجاهين، وهو اليوم الأخير لفتح المعبر وفقا للاتفاق المبرم بين السلطات المصرية والسفارة الفلسطينية بالقاهرة.

ومن المقرر استئناف فتح المعبر مرة أخرى بعد غد الأربعاء لعبور الحجاج الفلسطينيين القادمين من غزة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة