اعتقال وزير الأراضي الماليزي لاتهامات بالفساد   
الخميس 22/12/1424 هـ - الموافق 12/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بدوي تعهد بملاحقة الفساد (الفرنسية)
اعتقلت شرطة مكافحة الفساد الماليزية وزير الأراضي والتنمية التعاونية كاسيتا جادام، وهو أبرز شخصية تعتقل منذ تولي رئيس الوزراء عبد الله بدوي منصبه متعهدا بمحاربة الفساد.

وقالت مصادر بالحكومة الماليزية إن جادام اقتيد إلى محكمة كوالالمبور، حيث اتهم بتلقي رشى في صفقات أسهم بلغت قيمتها ملايين الدولارات.

ودفع الوزير (57 عاما) ببراءته من اتهامات الفساد، وأفرج عنه بكفالة إلى حين تحديد موعد لمحاكمته في وقت لاحق، وصودر جواز سفره.

وطبقا للاتهامات الموجهة لكاسيتا فإنه أساء استغلال منصبه عندما كان رئيسا لمجلس تنمية أراضي ولاية صباح في جزيرة بورنيو بشرق البلاد للحصول على مكاسب شخصية.

واتهمته السلطات بالمشاركة في قرار اتخذ عام 1996 ببيع 16.8 مليون سهم خاصة بمجلس تنمية أراضي ولاية صباح ليحصل هو شخصيا على 3.36 ملايين سهم منها. وفي حالة إدانته فإن جادام يواجه حكما بالسجن يصل إلى 14 عاما أو الغرامة أو كليهما.

وقدم بدوي الذي تولى منصبه في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي نفسه على أنه سيجري إصلاحات كاسحة في ماليزيا وأمر بمحاربة الروتين والفساد في التجارة والحكومة والشرطة.

وكانت السلطات اعتقلت الثلاثاء أريك تشيا أنج هوك الرئيس السابق لشركة بيرواجا للصلب، وهو أول رجل أعمال بارز يعتقل لاتهامات متعلقة بالفساد خلال فترة حكم بدوي، ودفع ببراءته من اتهامات بخيانة الثقة وأفرج عنه بكفالة.

وتأتي هذه الاعتقالات في الوقت الذي تستعد فيه البلاد لإجراء الانتخابات العامة والمقرر إجراؤها خلال أسابيع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة