الثماني تدعو إيران للوفاء بالتزاماتها النووية   
الخميس 1433/5/21 هـ - الموافق 12/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 21:31 (مكة المكرمة)، 18:31 (غرينتش)
وزراء خارجية مجموعة الثماني يدعون إيران لحوار بناء (الفرنسية)
دعا وزراء خارجية دول مجموعة الثماني الصناعية الكبرى إيران لإجراء "حوار بناء وجاد" والوفاء بالتزاماتها تجاه تسوية النزاع الخاص ببرنامجها النووي.

وقال الوزراء في بيان من المقرر أن يصدر لدى اختتام الاجتماع في وقت لاحق اليوم "إن إصرار إيران على عدم الوفاء بالتزاماتها وفق قرارات مجلس الأمن الدولي ومتطلبات قرارات مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية مسألة ملحة ومثيرة للقلق".

ودعت مجموعة الثماني طهران لـ"المشاركة في عملية متواصلة من الحوار البناء والجاد دون أي شروط مسبقة" وشددوا على الرغبة في التوصل لحل سلمي للقضية".

وقال وزير الخارجية الألماني جيدو فيسترفيله على هامش اجتماع المجموعة بواشنطن إن محادثات إسطنبول كانت تهدف لمنع إيران "منعا باتا" من تطوير سلاح نووي وليس "محادثات دعائية".

من جهتها دعت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون إيران إلى الاستفادة من الفرصة المتاحة لها في اجتماع إسطنبول السبت مع الدول الكبرى لتقديم جواب يتمتع بمصداقية لتبديد القلق الدولي بشأن ملفها النووي.

وقالت كلينتون في تصريح صحفي إن اجتماع إسطنبول سيكون فرصة لإيران لتقديم جواب ذي مصداقية يرد على قلق المجتمع الدولي بشأن ملفها النووي.

وتخشى الدول الغربية من أن يكون البرنامج يهدف للحصول على سلاح نووي، فيما تؤكد طهران أن برنامجها مخصص لإنتاج الطاقة ولأغراض سلمية فقط.

ويأتي لقاء وزراء خارجية مجموعة الثماني في العاصمة الأميركية بهدف التباحث بشأن برنامج إيران النووي والوضع في سوريا، وذلك في إطار الإعداد لقمة المجموعة المقررة في كامب ديفد بالولايات المتحدة في مايو/أيار المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة