مقتل 129 صحفيا في العام 2004   
الثلاثاء 7/12/1425 هـ - الموافق 18/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:13 (مكة المكرمة)، 14:13 (غرينتش)

القوات الأميركية اغتالت سبعة صحفيين في العراق العام الماضي
(رويترز-أرشيف)
كشف تقرير للاتحاد الدولي للصحفيين أن 129 صحفيا وموظفا في مجال الإعلام قتلوا أثناء أداء مهامهم في العام 2004.

وأوضح التقرير أن هؤلاء الصحفيين قتلوا إما في عمليات اغتيال أو أثناء حوادث أو تبادل لإطلاق النار أو في ظروف يشوبها الغموض.

وصنف الاتحاد العراق بأنه أكثر البلدان خطورة على الصحفيين حيث قتل 49 صحفيا وعاملا في مجال الإعلام، بينهم صحفيان تابعان لقناة العربية في مارس/ آذار واثنان آخران من قناة العراقية، إضافة إلى ثلاثة مصورين تابعين لوكالة رويترز قتلوا برصاص القوات الأميركية.

وتأتي الفلبين في المرتبة الثانية بعد العراق حيث قتل فيها العديد من الصحفيين والمراسلين والمعلقين المستقلين تليها بنغلاديش والنيبال والمكسيك. وصنفت كوريا الشمالية وفيتنام والصين بأنها الأسوأ في آسيا في مجال الحريات الصحفية.

أما في أميركا الجنوبية وأميركا الوسطى فقتل 12 صحفيا العام الماضي مقارنة بسبعة في العام السابق له، كما هدد 40 صحفيا بالتصفية الجسدية في أفريقيا وتحديدا في ساحل العاج في نفس العام.

تجدر الإشارة إلى أن عام 1995 كان آخر عام شهد أعلى نسبة لحوادث العنف التي يتعرض لها الصحفيون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة