غالبية الأردنيين تؤيد تنحي الأسد   
السبت 1433/10/15 هـ - الموافق 1/9/2012 م (آخر تحديث) الساعة 18:31 (مكة المكرمة)، 15:31 (غرينتش)
المؤيدون والمعارضون لتنحي الأسد عن السلطة من بحث اتجاهات الرأي العام الأردني نحو الأزمة السورية (الجزيرة)

أيدت الغالبية الساحقة من الأردنيين تنحي الرئيس السوري بشار الأسد، حسب استطلاع أجراه المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات لاتجاهات الرأي العام الأردني نحو الأزمة السورية في يوليو/تموز الماضي.

وأيد 79% من الأردنيين تنحي الأسد بينما عارضه 11% وأجاب 9% من المستطلعة آراؤهم بـ"لا أعرف"، في حين رفض الإجابة 1% من المشاركين في الاستطلاع الذي اطلعت الجزيرة نت على نتائجه.

وعن رأي الأردنيين في موضوع تغيير النظام في سوريا والحل الأمثل لأزمتها، أيد 82% من المستطلعة آراؤهم تغيير النظام، وأجاب 10% من المشاركين بـ"لا أعرف" أو رفض الإجابة.

وبينما رأى 3% أن الحل يكمن في القضاء على الثورة، اعتبر 5% من المستطلعة آراؤهم أن الحل يكمن في قيام النظام بإصلاحات سياسية جدية والحوار مع المعارضة, وعرضت نسبة لا تزيد عن 0.4% آراء أخرى لحل الأزمة.

وبشأن توصيف الأردنيين لما يجري حاليا في سوريا، رأى 57% من المشاركين أنها ثورة شعب ضد النظام، وفي حين اعتبر 35% آخرون أن ما يجري هو مؤامرة خارجية على سوريا، اكتفى 8% بإجابة "لا أعرف" على سؤال التوصيف.

يشار إلى أن هذا الاستطلاع جزء من استطلاع رأي شامل يجريه المركز -الذي يتخذ من الدوحة مقرا له- في الدول العربية ويتناول القضايا المفصلية التي تهم العرب، وهو سيتواصل في الدول العربية الأخرى خلال الشهرين المقبلين وتنشر نتائجه مطلع العام المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة