هل للفيتامين "د" آثار سلبية؟   
الثلاثاء 17/2/1431 هـ - الموافق 2/2/2010 م (آخر تحديث) الساعة 15:49 (مكة المكرمة)، 12:49 (غرينتش)

 

تقول بعض البحوث إن فيتامين "د" علاج يمكن أن يبني العظام ويقوي جهاز المناعة ويقلل من مخاطر أمراض كالسكري وأمراض القلب والكلى وارتفاع ضغط الدم والسرطان, لكن بعض الخبراء يحذرون من آثار جانبية محتملة "خطيرة" قد تنجم عن الإفراط في تناول هذا الفيتامين.

ورغم الفوائد الصحية التي يمكن للشخص أن يجنيها من تناوله فيتامين "د", فإن نصف البالغين والأطفال لا يحصلون على ما يكفي من هذا الفيتامين كما أن حوالي 10% من الأطفال يعانون من نقص حاد فيه, وفقا لتقرير لدورية التغذية الكلينيكية الأميركية عام 2008.

ونتيجة لذلك, يقوم الأطباء بشكل متزايد باختبار مستويات فيتامين "د" لدى مرضاهم ويصفون لهم جرعات تكميلية منه.

وحسب مختبر كويست دايغنوستكس, فإن طلبات اختبارات فيتامين "د" زادت بأكثر من 50% خلال الفصل الرابع من عام 2009, مقارنة بنفس الفصل من عام 2007.

ووفقا لدورية نيوتريشن بيزنس, فإن المستهلكين اشتروا خلال عام 2008 ما قيمته 235 مليون دولار من مغذيات فيتامين "د" التكميلية, أي بزيادة 40 مليون دولار عن عام 2001.

وتساعد أشعة الشمس جسم الإنسان على إنتاج هذا الفيتامين كما أنه يوجد في السمك والحليب المقوى.

لكن على الرغم من الدراسات العديدة الواعدة بشأن فوائد هذا الفيتامين, فإنه لا يعرف إلا القليل حول المستوى المثالي له في جسم الإنسان, وما إذا كان تناول جرعات زائدة منه من شأنه أن يحسن من صحة الإنسان, كما أنه لا يعرف حتى الآن سوى القليل عن الآثار الجانبية المحتملة للجرعات العالية من هذا الدواء.

وللرد على هذه التساؤلات, بدأ فريق تترأسه الأستاذة بجامعة هارفارد ورئيسة قسم الطب الوقائي بمستشفى النساء ببوسطن جوان إي مانسون دراسة من المقرر أن تشمل 20 ألف متطوع من بينهم رجال تزيد أعمارهم عن 60 عاما ونساء أعمارهن فوق 65 سنة.

وستحاول الدراسة أن تكشف مدى كون الجرعات العالية من فيتامين "د" والحامض الدهني أوميغا 3 وكلها مستخلصة من زيت السمك, تخفض احتمال التعرض لأمراض القلب وللسرطان.

وسيتم توزيع المتطوعين إلى أربع مجموعات يأخذ كل واحد من المجموعة الأولى حبة فيتامين "د" وحبة من زيت السمك, ويأخذ كل عضو من المجموعة الثانية حبة من زيت السمك وحبة فيتامين "د" وهمية, أما عضو المجموعة الثالثة فيأخذ حبة فيتامين "د" وحبة زيت سمك وهمية، على أن يأخذ عضو الرابعة حبتين وهميتين.

ويأمل القائمون على هذه الدراسة أن تمكنهم من معرفة الجرعة اليومية المناسبة من فيتامين "د" وتكشف لهم إن كان الإفراط في تناول هذا الفيتامين قد يؤدي إلى مشاكل صحية كأمراض القلب والسكري والسرطان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة