الطيران السريلانكي يدمر قاعدة بحرية للتاميل   
الخميس 1428/3/18 هـ - الموافق 5/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:24 (مكة المكرمة)، 21:24 (غرينتش)
الجيش السريلانكي أكد تدمير الهدف (الفرنسية-أرشيف)

قال الجيش السريلانكي إن قواته الجوية قصفت ودمرت مقر قيادة قاعدة بحرية تابعة لنمور التاميل بمنطقة مولايثيفو الشمالية, لكن المتمردين قالوا إن منظمة خيرية لضحايا الألغام الأرضية هي التي أصيبت.
 
وأوضح الجيش أنه نظرا لوقوع مقر القيادة في البر ببلدة يطلق عليها بوثوكوديروبو والزوارق الهجومية لأسطول النمور متمركزة بالقرب من الساحل, فإنه من غير الواضح ما إذا كان تم تدمير أي سفن تابعة للمتمردين.
 
وأفاد متحدث باسم القوات الجوية السريلانكية أن الهدف اليوم كان مقر قيادة بحرية ومستودع وقود ومنطقة إيقاف سيارات "ودمرت جميعها بالكامل, والآن النار مشتعلة في القاعدة". وأضاف أن الغارة الجوية أصابت أيضا مستودعات للذخيرة.
 
من جهتهم قال المتمردون إن مدنيين قتلا في الهجوم الجوي, لكن لا يوجد تأكيد مستقل بشأن الهدف الذي أصيب. ونفت جبهة نمور التاميل أن لديها قاعدة بحرية في بوثوكوديروبو.
 
وذكرت جبهة النمور أن القنابل ألحقت أضرارا ولم تدمر مكتب وايت بيجون، وهي منظمة خيرية محلية تصنع الأطراف لضحايا الألغام الأرضية مؤكدة أنه لم يقتل أحد من العاملين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة