الاتحاد الأفريقي يختتم أول قمة له في أديس أبابا   
الاثنين 1423/12/1 هـ - الموافق 3/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ثابو مبيكي يخاطب حفل تأسيس الاتحاد الأفريقي في ديربان بجنوب أفريقيا في يوليو/ تموز العام الماضي
اختتم الاتحاد الأفريقي مساء اليوم أول قمة له في أديس أبابا. وقال الأمين العام المؤقت للاتحاد عمارة عيسى للصحفيين إن البيان النهائي للقمة سيصدر غدا الثلاثاء، وأشار إلى أن هناك إعلانا آخر يخص الأزمة العراقية.

وأوضح عيسى أن رؤساء 34 دولة وحكومة شاركوا في هذه القمة تطرقوا خلال الاجتماعات إلى الأوضاع السياسية الراهنة في ساحل العاج وبوروندي وجمهورية أفريقيا الوسطى.

وعقد المشاركون بعد ظهر اليوم اجتماعا للجهاز المركزي لآلية فض النزاعات بالاتحاد الأفريقي. وكان مقررا عقد هذا الاجتماع غدا الثلاثاء بحسب برنامج القمة. ولم يأخذ تبني التعديلات المدخلة على الوثيقة التأسيسية أكثر من 45 دقيقة من وقت رؤساء الدول الأفارقة وهي أول نقطة في جدول الأعمال بعد جلسة الافتتاح.

ومن المقرر أن يعلن القادة الأفارقة تأييدهم لمهمة القوات الفرنسية في ساحل العاج الرامية إلى حفظ السلام، وكذلك جهود التجمع الاقتصادي لدول غربي أفريقيا لإنهاء الأزمة في هذه الدولة. وقالت مصادر رفيعة في الاتحاد الأفريقي إن من المرجح أن يكون الموقف المشترك بشأن العراق متسقا مع موقف الأمم المتحدة.

وكان رئيس جمهورية جنوب أفريقيا ثابو مبيكي قد خاطب الجلسة الافتتاحية لقمة الاتحاد الأفريقي ودعا القادة للإسراع بإنشاء مجلس أمن خاص بالقارة من أجل حل الحروب الكثيرة فيها.

وقال مبيكي الذي يتولى رئاسة الاتحاد في دورته الحالية إن هناك كثيرا من التحديات تواجه القارة الأفريقية تتمثل في تحقيق السلام والاستقرار، وأضاف أن الأحداث الكثيرة في القارة تحتم الإسراع في تشكيل مجلس الأمن الأفريقي.

يشار إلى أن هذه القمة الأفريقية تعتبر أول قمة منذ أن خلف الاتحاد الأفريقي منظمة الوحدة الأفريقية في يوليو/تموز العام الماضي. وواجه الاتحاد الأفريقي انتقادات بسبب عدم نجاحه في معالجة النزاعات الأفريقية كالحرب في الكونغو الديمقراطية وساحل العاج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة