خمسة بريطانيين يصلون لندن قادمين من غوانتانامو   
الثلاثاء 1425/1/18 هـ - الموافق 9/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طائرة عسكرية بريطانية نقلت المفرج عنهم من غوانتانامو (الفرنسية)
وصلت إلى قاعدة نورث هولت الجوية البريطانية شمال غربي لندن طائرة عسكرية بريطانية نقلت خمسة من معتقلي قاعدة غوانتانامو الأميركية بكوبا بعد أن أفرجت عنهم وزارة الدفاع الأميركية.

وذكرت المتحدثة باسم البنتاغون أن قرار نقل الخمسة اتخذ بعد مناقشات مستفيضة بين حكومتي البلدين. وأضافت أن الحكومة البريطانية وافقت على نقلهم مع تكفلها بأنهم لن يشكلوا أي تهديد أمني على الولايات المتحدة أو حلفائها.

وأعلن وزير الداخلية البريطاني ديفد بلانكيت في الولايات المتحدة أن الخمسة سيطلق سراحهم خلال ساعات بعد استجوابهم بواسطة شرطة مكافحة الإرهاب.

وسيبقى أربعة بريطانيين آخرون قيد الاعتقال بين أكثر من 600 معتقل بسجن غوانتانامو. ووعد بلانكيت بإثارة هذه القضية مع إدارة الرئيس جورج بوش خلال زيارته لواشنطن والمطالبة بمعاملة عادلة لهم.

واعتبرت السلطات الأميركية فيروز عباسي (23 عاما) ومعظم بيغ (36 عاما) وريتشارد بلمار (23 عاما) ومارتن موبانغا (29 عاما) من المقاتلين الخطرين الذين يجب عدم إطلاق سراحهم.

وذكرت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية أن الرئيس الأميركي اختار عباسي وبيغ من بين أوائل المعتقلين للمثول أمام محكمة عسكرية.

ويرى المراقبون أن وجود الأربعة في غوانتانامو من المرجح أن يظل قضية تحظى باهتمام بالغ في مجال الحريات المدنية بالمملكة المتحدة، وموضوعا شائكا بالنسبة للعلاقات البريطانية الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة