شرطة قرغيزستان تصادر خيمتين للمعارضة   
الاثنين 1425/11/30 هـ - الموافق 10/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 10:41 (مكة المكرمة)، 7:41 (غرينتش)
رجال أمن في مواجهات بالأيدي مع المعارضين (الفرنسية-أرشيف)

سحبت الشرطة القرغيزية من أمام مبنى البرلمان في العاصمة بشكيك اليوم خيمتين كبيرتين نصبها ناشطون للاحتجاج على قرار برلماني بشأن منع وزيرة الخارجية السابقة روزا أوتنبييفا من الترشح للانتخابات التشريعية المقبلة.
 
المحتجون الذين وصل عددهم نحو خمسين شخصا من الذكور والإناث وينتمون إلى آتا جورت وهو أحد الأحزاب الصغيرة، حملوا لائحات تطالب بتسجيل أوتنبييفا ودعوا إلى انتخابات عادلة ونزيهة.
 
وقالت أوتنبييفا التي كانت تقف إلى جانب أنصارها المحتجين إن منعها من المشاركة بالترشح هو قرار سياسي، وأكدت في حديثها للصحفيين عزمها وأنصارها على مواصلة الاحتجاج السلمي حتى تحل الإشكالية ويسمح لها بالترشح.
 
ويقول مراقبون إن الانتخابات التشريعية المقبلة التي يتوقع أن تجري يوم 27 الشهر المقبل ستكون هامة ويتحدد على ضوئها الاستفتاء بشأن وضع رئيس الجمهورية عسكر عكييف الذي يحكم البلاد منذ  عام1990.
 
يشار إلى أن المبرر القانوني لشطب ترشح أوتنبييفا بني على عدم استيفائها الشروط المطلوبة، منها أنها لم تقم في البلاد مدة كافية تسمح لها بالترشح.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة