العثور على سيارة مفخخة في بريدة شمال الرياض   
الاثنين 1425/4/5 هـ - الموافق 24/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات الأمن السعودية شددت من إجراءاتها الأمنية بحثا عن مطلوبين (رويترز- أرشيف)
أفادت مصادر أمنية سعودية أن أجهزة الأمن عثرت يوم الاثنين على سيارة جيب مفخخة بالمتفجرات في مدينة بريدة شمال الرياض، بعد أن وردتها معلومات عن وجود مشتبه فيهم بالمنطقة التي أفاد شهود عن وقوع مواجهة مسلحة فيها.

وقالت المصادر إن قوات الأمن "قامت ظهر الاثنين بعملية مداهمة لأحد المنازل الواقعة في منطقة الفاخرية بحي النسيم في مدينة بريدة (320 كلم شمال الرياض) بعد أن وردتها معلومات عن وجود مشتبه فيهم بالمنطقة".

وأضافت أن قوى الأمن عثرت في المنزل على سيارة جيب مفخخة بالمتفجرات ولكنها لم تعثر على أحد من المشتبه فيهم. ونفت المصادر الأمنية حدوث اشتباك أو تبادل لإطلاق النار مع مسلحين أثناء العملية كما أفاد شهود في وقت سابق.

وقال الشهود إن قوات الأمن حاصرت حي النسيم السكني شرق المدينة ظهر الاثنين بحثا عن مشتبه فيهم. وأشاروا إلى أن تبادلا لإطلاق النار وعمليات تفتيش كانت مستمرة عصرا، وأفادوا أنهم رأوا مروحية تحلق في أجواء المنطقة.

وقال شهود آخرون في نهاية العملية -التي استمرت خمس ساعات- إن عناصر الأمن ألقوا قنابل صوتية ومسيلة للدموع لدى اقتحامهم المنزل, الأمر الذي أدى إلى الاعتقاد بحدوث اشتباك مسلح.

وأكد مصدر أمني لوكالة الصحافة الفرنسية أن قوات الأمن قامت "بناء على معلومات وردت إليها بعملية بحث وتفتيش عن مشتبه فيهم مطلوبين للسلطات بحي النسيم".

وكانت استراحة في خضيرة التابعة لمدينة بريدة بمنطقة القصيم شهدت الخميس الماضي اشتباكا بين قوات الأمن ومجموعة من المشتبه فيهم أوقع أربعة قتلى من المسلحين وقتيلين في صفوف قوات الأمن.

وأعلنت وزارة الداخلية بعد ثلاثة أيام من تبادل إطلاق النار عن العثور في مكان اختباء المجموعة على أدوات لتجهيز سيارات مفخخة وتصنيع قنابل وأسلحة.

وجرت في الأشهر الأخيرة مواجهات عديدة بين مسلحين وعناصر في قوى الأمن التي أوقفت المئات منهم خلال عام، ولا يزال 18 شخصا ترد أسماؤهم على لائحة من 26 اسما نشرتها السلطات في ديسمبر/ كانون الأول 2003 في عداد الفارين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة