غالبية أميركية تشيد بأداء بوش ضد الإرهاب   
الاثنين 1425/8/20 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 7:56 (مكة المكرمة)، 4:56 (غرينتش)

نسبة الراضين عن سياسة الحكومة لم تتغير كثيرا خلال السنتين الماضيتين (أرشيف ـ الفرنسية)
أفاد استطلاع للرأي نشر نتائجه معهد "بيو ريزيرتش سنتر" أمس الثلاثاء بأن أكثر من ثلثي الأميركيين (71%) يعتقدون أن إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش تقوم بعمل جيد في مواجهة التهديد الإرهابي.

وبحسب الاستطلاع, يعتقد 53% من الأميركيين أن الحكومة تقوم بعملها بشكل "جيد" في مكافحة الإرهاب في حين يعتقد 18% أن سياستها "جيدة جدا" في هذا المجال.

وأشار المعهد إلى أن نسبة الراضين عن سياسة الحكومة لم تتغير كثيرا خلال السنتين الماضيتين. ففي أغسطس/آب 2003 كانت النسبة 75% بينما كانت 76% في أغسطس/آب 2002.

وبالرغم من تحذيرات الحكومة حول احتمال حصول هجوم إرهابي كبير خلال الحملة الانتخابية الرئاسية, فإن نسبة الذين يقولون إنهم قلقون جدا من احتمال حصول هذا الهجوم انتقلت من 25% في يونيو/حزيران إلى 17% في يوليو/تموز.

ورغم ذلك لاتزال غالبية الأميركيين تعتقد أن قدرة الشبكات "الإرهابية" على القيام بهجوم في الولايات المتحدة مازالت موازية على الأقل لما كانت عليه أثناء هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001. في حين يعتقد 24% أن القدرة أكبر مما كانت عليه عام 2001, وترى نسبة 39% من الأميركيين أن هذه القدرة لم تتغير.

في المقابل, يعتقد 34% من الأشخاص الذين شملهم الاستطلاع أنه من الصعب على "الإرهابيين" أن ينجحوا حاليا في تنفيذ اعتداء على الأراضي الأميركية.

وقد أجري الاستطلاع بين 8 و18 يوليو/تموز الجاري وشمل 2009 أشخاص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة