حفتر يطالب برفع حظر السلاح المفروض على ليبيا   
الأربعاء 1436/5/21 هـ - الموافق 11/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 11:04 (مكة المكرمة)، 8:04 (غرينتش)

طالب خليفة حفتر -قائد الجيش الليبي الموالي للحكومة المنبثقة عن البرلمان المنحل بقرار قضائي- برفع الحظر على تصدير الأسلحة إلى ليبيا, والمساعدة على الكفاح من أجل بلد خال من "المتطرفين".

وقال حفتر -في مقابلة مع وكالة الأنباء الإيطالية (إنسا)- إنه يتعين على المجتمع الدولي وقف جهود السلام التي تتم بوساطة الأمم المتحدة وتزويد قواته بمزيد من الأسلحة, وأضاف أن "قواته تقاتل من أجل الغرب" وحذر من أنها إذا فشلت، ستكون إيطاليا هي الهدف التالي "للإرهابيين"، على حد تعبيره.
وناشد حفتر رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي إقناع المجتمع الدولي برفع الحظر المفروض على تصدير الأسلحة إلى الحكومة المنبثقة عن البرلمان المنحل المجتمع بمدينة طبرق (شرقي ليبيا).

واعتبر حفتر أن قواته هي الوحيدة التي تحول دون سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية على ليبيا، وهو ما سيزيد من قدرة التنظيم على ضرب أوروبا والغرب، على حد وصفه.

وجاءت تصريحات حفتر قبيل الاستئناف المتوقع للمحادثات بين الفصائل المتحاربة في ليبيا، حيث قال إنه من الخطأ أن يتم دفع البرلمان المنحل في طبرق للمصالحة مع المؤتمر الوطني العام في طرابلس.

وكان مندوب ليبيا لدى مجلس الأمن، إبراهيم الدباشي، دعا الأربعاء الماضي إلى رفع حظر التسليح المفروض على ليبيا منذ 2011.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة