اتحاد الكتاب يواصل استبعاد العراق   
الاثنين 1431/11/18 هـ - الموافق 25/10/2010 م (آخر تحديث) الساعة 22:25 (مكة المكرمة)، 19:25 (غرينتش)

اجتماع المكتب الدائم لاتحاد الكتاب العرب ببنغازي

خالد المهير-بنغازي

منع المكتب الدائم لاتحاد الكتاب العرب الذي افتتح أعماله اليوم الاثنين بمدينة بنغازي الليبية؛ اتحاد أدباء العراق برئاسة فاضل ثامر من المشاركة في الاجتماع بسبب رفضه إدانة الاحتلال. واتخذت القرار وفود 17 دولة عربية.

وكان آخر اجتماع عقد في يونيو/حزيران الماضي بالقاهرة قد قرر الاستمرار في  تجميد عضوية العراق في الاتحاد.

وكشف نائب رئيس اتحاد الكتاب العرب خليفة أحواس أن قرار منع العراق من المشاركة جاء بعد استماع اللجنة المكلفة بالملف إلى شهادة أحد أعضاء الاتحاد من الداخل، مستبعدا في تصريح للجزيرة نت وجود ما سماه دوافع سياسية خفية للقرار.

ولكنه أوضح أن الحالة العراقية "لا تستجيب لشروط الانتساب إلى الاتحاد التي منها الحفاظ على الهوية والوحدة العربية والدفاع عن اللغة ورفض التطبيع".

كما استبعد وجود أي دور لليبيا في اتخاذ قرار إبعاد العراق من المشاركة في هذا الحدث الأدبي، مشيرا إلى أن لجنة وصفها بأنها حكيمة يرأسها رئيس الاتحاد محمد سلماوي وشخصيات مسؤولة تستمع إلى كافة الأطراف العراقية التي قال إن مواقفها متباينة بخصوص الوضع الداخلي للبلاد.

  مصادر تؤكد أن ليبيا أصرت على حضور رئيس تجمع الكتاب العراقيين المعارض فاضل الربيعي
غير أن مصادر خاصة كشفت للجزيرة نت أن ليبيا ساهمت في حضور رئيس تجمع الأدباء والكتاب العراقي المعارض فاضل الربيعي لاجتماع بنغازي، دعمًا له في مواجهة اتحاد أدباء العراق "الرسمي".

وأبدى فاضل الربيعي تأييده الشديد لعدم توجيه الدعوة إلى الاتحاد العراقي الرسمي لحضور اجتماع بنغازي، ووصف في تصريح للجزيرة نت القرار بأنه تطور كبير للغاية.

ونفى أن يكون قد انشق عن الاتحاد الرسمي العراقي، لكنه انتقد موقفه من الاحتلال وكذلك قال إنه لم تجر انتخابات ديمقراطية نزيهة.

وتأسس تجمع الربيعي عام 2004، ويضم ما يزيد على 300 كاتب وأديب وشاعر في الداخل والخارج.

ومن جهته رفض عضو الوفد اليمني محمد الغربي عمران مشاركة اتحاد أدباء العراق، وقال للجزيرة نت "إنه لن يكون مع محتل تحت أي ظرف"، وأكد أنهم تقدموا لتجديد عضوية العراق.

رئيس الكتاب الأردنيين سعود قبيلات: نحن مع صيغة لتمثيل العراقيين بدون استثناء
مراعاة
وبدوره دعا رئيس الكتاب الأردنيين سعود قبيلات في تصريح للجزيرة نت إلى مراعاة ظروف العراق الحالية لكونه دولة محتلة، وأكد أن الأردن يؤيد إيجاد صيغة لتمثيل العراقيين تأخذ بعين الاعتبار هذه الإشكاليات ومختلف توجهات الكتاب العراقيين.

ودعا قبيلات في تصريح للجزيرة نت اتحاد الكتاب العرب إلى مراعاة المباحثات الجارية والجهود المطروحة للخروج بصيغة مناسبة بدون استثناء.

ومن المرجح انعقاد اجتماع آخر في مايو/أيار المقبل باليمن لمناقشة المسألة العراقية، لكن مصادر مطلعة تقول إن المداولات قد تستمر فترات طويلة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة