مجلس الأمن يدعو كوريا الشمالية لوقف تجربتها النووية   
السبت 1427/9/14 هـ - الموافق 7/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)

عدة أوساط تعتقد أن التجربة النووية لكوريا الشمالية أصبحت وشيكة (رويترز-أرشيف)

تبنى مجلس الأمن الدولي اليوم إعلانا غير ملزم يدعو كوريا الشمالية للتخلي عن إجراء تجربة نووية تعتقد عدة أوساط أنها أصبحت وشيكة.

ولا يتضمن نص القرار تهديدا بفرض عقوبات ويكتفي بالإشارة إلى أنه "إذا تجاهلت كوريا الشمالية دعوات المجتمع الدولي فإن مجلس الأمن سيتحرك بما يتوافق ومسؤولياته بموجب ميثاق الأمم المتحدة".

وأشار أيضا إلى أن تجربة كوريا الشمالية النووية المحتملة "ستمثل تهديدا واضحا للسلم والأمن الدوليين".

مساع أممية متواصلة لمطالبة كوريا الشمالية بالتخلي عن تجربتها النووية (رويترز-أرشيف)
دعوة أميركية
وكانت الولايات المتحدة قد سبقت القرار بالقول إنه يجب على كوريا الشمالية ألا تجري أي تجربة نووية.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض دانا بيرينو إنه ليس لديها أي معلومات عما إذا كان لدى كوريا الشمالية خطط لإجراء تجربة نووية، مشيرة إلى أن موقف الولايات المتحدة واضح للغاية وهو عدم إجراء كوريا الشمالية أي تجربة لسلاح نووي.

وقالت بيرينو إن بلادها تعمل مع شركائها في المفاوضات الماضية مع كوريا الشمالية -وهم اليابان وكوريا الجنوبية والصين وروسيا- من أجل "استخدام نفوذنا ونفوذهم للتأكيد على مدى أهمية عدم قيام كوريا الشمالية بتجربة نووية".

وقالت بيرينو إن إجراء تجربة من هذا القبيل من شأنه "زعزعة استقرار المنطقة". وأكدت المتحدثة مجددا على أن الرئيس الأميركي جورج بوش وزعماء آخرين قالوا إن إجراءها لن يكون مقبولا.

"
قالت أجهزة الاستخبارات الأميركية إنها رصدت بعض الإشارات لأنشطة في أحد المواقع حيث من المحتمل أن تجري كوريا الشمالية تجربة نووية
"
تجربة وشيكة

من جانبه قال شوتارو ياتشي نائب وزير الخارجية الياباني الذي يزور واشنطن حاليا إن "الكوريين الشماليين سينفذون على الأرجح خطتهم ويجرون هذه التجربة التي بلغت بالفعل مرحلة متقدمة".

وردا على سؤال بشأن الموعد لم يستبعد المسؤول الياباني احتمال إجراء هذه التجربة خلال يومين.

وقال مصدر صيني أطلعته بيونغ يانغ على آخر التطورات إن كوريا الشمالية "مستعدة تقريبا" لإجراء تجربة نووية على عمق كبير داخل منجم فحم مهجور لكنها قد تؤجلها إذا حصلت على تنازلات من الولايات المتحدة.

وقال المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه إنه سيتم تفجير قنبلة على عمق نحو 2000 متر داخل منجم بالقرب من الحدود مع الصين في شمال البلاد.

من جانبها قالت أجهزة الاستخبارات الأميركية الأربعاء الماضي إنها رصدت "بعض الإشارات لأنشطة" في أحد المواقع حيث من المحتمل أن تجري كوريا الشمالية تجربة نووية.

كما توقعت صحيفة كورية جنوبية واسعة الانتشار أن تجرى تلك التجربة في الثامن أو العاشر من أكتوبر/ تشرين الأول الحالي، وهما يومان تاريخيان بالنسبة لكوريا الشمالية أو في التاسع من الشهر نفسه موعد زيارة رئيس الوزراء الياباني الجديد شينزو آبي لكوريا الجنوبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة