تفاقم إضرابات الصيادلة المصريين وسائقي نقل الشاحنات   
الثلاثاء 1430/2/22 هـ - الموافق 17/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 22:02 (مكة المكرمة)، 19:02 (غرينتش)

الشرطة المصرية تعتقل متظاهرين في وقت سابق (الأوروبية-أرشيف)

تفاقمت أزمة إضراب قرابة 45 ألف صيدلية في أعقاب بدء الصيادلة الاثنين إضرابا عن العمل تسبب في أزمة دواء بمصر، في حين اعتقلت الشرطة 11 من سائقي المقطورات المضربين أثناء مواجهات بين الطرفين.

فقد هدد الصيادلة اليوم بتمديد إضرابهم حتى يوم السبت المقبل ما لم تتراجع الحكومة عن قرارات يقولون إنها مجحفة بحقهم.

وكان آلاف الصيادلة بدؤوا أمس الاثنين إضراب جزئيا عن العمل احتجاجا على ما يقولون إنه تراجع من وزير المالية عن اتفاق محاسبة ضريبي معقود معهم منذ عام 2005، وإلزامهم بدفع ضرائب بأثر رجعي.

ويتوقع مراقبون أن تتراجع وزارة المالية عن قراراها في ظل تصعيد الصيادلة، وفي ضوء ما كشف عنه وزير الصحة حاتم الجبلي من أنه أرسل خطابا لوزير المالية الدكتور يوسف بطرس غالي يطالبه فيه بإعادة النظر في النظام الجديد لمحاسبة الصيادلة.

إضراب نقل
ومن جهة أخرى دارت مواجهات عنيفة بين سائقي الشاحنات الثقيلة المضربين ورجال شرطة يحاولون إرغام السائقين على وقف إضرابهم.

وأوردت بعض الصحف المصرية اليوم أن مواجهات دامية وقعت جنوب القاهرة بعد محاولة الأمن فض إضراب بالقوة، وهو ما نجمت عنه إصابة 15 مواطنا وخمسة من الشرطة واعتقال 11 سائقا.

وكشف تقرير أعدته جمعية نقل الشاحنات أن طاقة النقل انخفضت إلى 90% بسبب إضراب ملاك وسائقي النقل الثقيل، وأن حركة نقل السلع الرئيسية مثل الإسمنت والسكر في قنا والأسمدة في أبو قير تكاد تتوقف بسبب الإضراب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة