كيري يتقدم بفارق كبير على بوش في كاليفورنيا   
الاثنين 20/8/1425 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 7:59 (مكة المكرمة)، 4:59 (غرينتش)

كيري حافظ على نسبة التأييد له في كاليفورنيا (الفرنسية)
أظهر أحدث استطلاع للرأي نشرت نتائجه اليوم أن المرشح الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأميركية جون كيري يتقدم بفارق كبير على الرئيس جورج بوش في ولاية كاليفورنيا.

وأشار الاستطلاع الذي جرى على عينة ميدانية من 633 شخصا من مواطني كاليفورنيا بين 30 يوليو/ تموز الماضي والرابع من أغسطس/ آب الحالي إلى أن 51% من الذين شملهم الاستطلاع يفضلون كيري مقابل 40% عبروا عن دعمهم لبوش.

ولم يحدد 7% من المشاركين في الاستطلاع الذي يحتمل نسبة خطأ بمقدار 4.1% لمن سيدلون بأصواتهم.

ولم تحمل نتائج الاستطلاع فارقا كبيرا عن نتائج استطلاع ميداني جرى في مايو/ أيار الماضي أظهر تأييد 51% لكيري مقابل 39% لمنافسه بوش.

حرب ذكية
وجاءت نتائج هذا الاستطلاع في وقت انتقد فيه كيري أسلوب بوش في الحرب التي أطلقها على ما يسمى بالإرهاب
.

وقال أثناء جولة انتخابية في سانت لويس بولاية ميسوري مخاطبا سكان الولاية إنه قادر بمساعدتهم على خوض حرب أكثر ذكاء على الإرهاب، ما سيجعل الولايات المتحدة أكثر أمنا حسب تعبيره.

وأكد كيري أن التعاون مع الأمم الأخرى في هذا المجال ليس دليل ضعف بل دليل قوة سيجري العمل على إظهارها.

وقال المرشح الديمقراطي الذي جعل من الموضوع الأمني إحدى أولويات برنامجه الانتخابي إنه سيعمل على تحديث الجيش الأميركي في حال انتخابه عبر تعزيز القوات الخاصة لمواجهة المخاطر الجديدة التي قد تواجه الولايات المتحدة.

ووعد كيري بإدخال تعديلات على أقوى جيش في العالم للتمكن من التعاطي بشكل أفضل مع المخاطر الجديدة للإرهاب وانتشار الأسلحة النووية والبيولوجية والكيميائية، مؤكدا أنه سيزود الجيش بـ40 ألف جندي إضافي لن يتم نشرهم في العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة