أردوغان يتهم المحافظين الألمان بتهديد علاقة تركيا بأوروبا   
السبت 1426/4/26 هـ - الموافق 4/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:22 (مكة المكرمة)، 18:22 (غرينتش)
أردوغان (رويترز-أرشيف)
اعتبر رئيس وزراء تركيا رجب طيب أردوغان أن المحافظين الألمان يمثلون تهديدا لعلاقات تركيا بالاتحاد الأوروبي بمعارضتهم مساعي أنقرة للحصول على العضوية الكاملة بالاتحاد.
 
جاء ذلك في مقابلة مع صحيفة مع بيلد أم سونتاغ الألمانية نشرت اليوم، وقال أردوغان إن الاقتراحات -مثل تلك الصادرة عن الحزبين الاتحاد الديمقراطي المسيحي والاتحاد الاجتماعي المسيحي- تعرض العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي للخطر.
 
وأوضح أن هذه المواقف لا تخدم "هدفنا المشترك في دفع التكامل الأوروبي إلى الأمام" ، وأكد أن تركيا ماضية قدما بالإصلاحات في أجهزة القضاء والأمن وهي من بين شروط العضوية بالاتحاد، مشيرا إلى أن الإصلاحات متواصلة ولا تسير ببطء.
 
وقد رفض الحزبان المعارضان الاتحاد الديمقراطي المسيحي والاتحاد الاجتماعي المسيحي -اللذان يتوقع على نطاق واسع وصولهما إلى السلطة في انتخابات مبكرة متوقعة في سبتمبر/أيلول المقبل- حصول تركيا على العضوية الكاملة بالاتحاد الأوروبي واقترحا بدلا من ذلك منحها ما وصفوه "بالعضوية المميزة".
 
ورفضت أنقرة بشدة هذا الاقتراح الذي في حال تنفيذه سيمنحها علاقات مقربة من الاتحاد الأوروبي دون التمتع بجميع مزايا العضوية الكاملة، وأشار العديد من الزعماء المحافظين إلى أن رفض الدستور الأوروبي من جانب الناخبين الأوروبيين يهدف لحث الاتحاد على عدم قبول أي توسعة أخرى.
 
وتستعد تركيا لبدء مفاوضات الانضمام للاتحاد الأوروبي في الثالث من أكتوبر/تشرين الأول المقبل بعد فترة وجيزة من الموعد المحتمل للانتخابات الألمانية. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة