مقتل جندي روسي بانفجار قنبلة في داغستان   
الأربعاء 1426/8/4 هـ - الموافق 7/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:11 (مكة المكرمة)، 12:11 (غرينتش)
عمليات القوات الروسية لم تمنع التفجيرات في داغستان (الفرنسية-أرشيف) 
قتل جندي روسي في انفجار قنبلة بإقليم داغستان بالقوقاز اليوم الأربعاء بعد يوم من تحميل الشرطة من أسمتهم الإسلاميين المحليين مسؤولية مقتل ثلاثة من أفرادها. 

وقال وزير داخلية الإقليم إن الجندي كان يفحص المنطقة المحيطة بمعسكر للجيش بحثا عن قنابل قرب بلدة خاسافيورت على حدود الشيشان حين وقع الانفجار. 

وتكثر الهجمات ضد قوات الجيش والشرطة في داغستان، إذ امتدت إليها المعارك من الشيشان حيث يحارب ثوار انفصاليون الحكم الروسي منذ عشر سنوات. 

وأمس الثلاثاء قتل مسلحون مجهولون ثلاثة من رجال الشرطة في داغتسان أثناء مرور سيارتهم قرب قرية منطقة أزبرباش على بعد نحو 70 كيلومترا جنوبي العاصمة الإقليمية ماخاتشكال.

وكانت جماعات إسلامية محلية قد أعلنت قبل أيام مسؤوليتها عن تفجير استهدف قافلة في ماخاتشكال أسفر عن مقتل عشرة جنود في مؤشر على التصاعد المستمر للتوتر. 


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة