هولاند يدعو للتسريع بقرار أممي لـ"مكافحة الإرهاب"   
الخميس 1437/2/7 هـ - الموافق 19/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 0:07 (مكة المكرمة)، 21:07 (غرينتش)
بحث الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم الأربعاء تسريع تبني قرار لمكافحة "الإرهاب" على خلفية هجمات باريس التي أودت بحياة العشرات الجمعة الماضي.

وقالت الرئاسة إن هولاند "أعرب عن رغبته في صدور قرار يعزز سبل القتال ضد الإرهاب وتنظيم الدولة الإسلامية بالسرعة الممكنة"، وذلك في مكالمة هاتفية مع بان كي مون الذي أعرب عن تأييده لذلك.

وكان هولاند طلب الاثنين أمام البرلمان اجتماعا لمجلس الأمن الدولي "في أقرب الآجال لتبني قرار يكرس هذه الإرادة المشتركة في مكافحة الإرهاب" بعد هجمات باريس التي أوقعت 129 قتيلا، وأكثر من 350 جريحا وتبناها تنظيم الدولة.

وأشاد بان كي مون بـ"القرارات الشجاعة" التي اتخذها هولاند إثر الهجمات، مشيرا بالخصوص إلى قرار إبقاء قمة الأمم المتحدة للمناخ التي سيشارك فيها الأمين العام في 30 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري بباريس.

يذكر أن الأمين العام للأمم المتحدة أعرب أمس الثلاثاء عن نيته التقدم وبأسرع مما كان متوقعا إلى الدول الأعضاء في المنظمة الدولية بـ"خطة عمل ضد التطرف" بعد هجمات باريس.

يشار أيضا إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وجه الثلاثاء أمرا للبحرية الروسية بإقامة اتصال مع حاملة الطائرات "شارل ديغول" التي أبحرت نحو شرق البحر المتوسط، والعمل معا كحليفيْن في توجيه ضربات لتنظيم الدولة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة