محادثات لتحرير عمال النفط الأجانب الرهائن بنيجيريا   
السبت 1427/5/7 هـ - الموافق 3/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 21:43 (مكة المكرمة)، 18:43 (غرينتش)

خطف العمال بعد الحرائق يهدد نفط نيجيريا
يواصل مفاوضون بمنطقة دلتا النيجر المنتجة للنفط جنوب نيجيريا جهودهم لإطلاق ثمانية رهائن أجانب من العاملين بمجال النفط عقب قيام مسلحين باختطافهم عند منصة نفط بحرية قبالة ساحل نيجيريا أمس.

وقال مصدر من إحدى شركات النفط الضالعة في المسألة إن هناك مفاوضات جارية مع الخاطفين الذين يطالبون بوظائف وتنمية مجتمعاتهم.

وأثار خطف مسلحين لستة بريطانيين وكندي وأميركي من المنصة مخاوف أمنية جديدة، عقب سلسلة من هجمات المتشددين في وقت سابق من العام الحالي أدت لخفض إنتاج أكبر منتج للنفط في أفريقيا بمقدار الربع.

وعمليات الخطف أسلوب شائع تتبعه جماعات متذمرة بالمناطق الواقعة في دلتا النيجر وهي منطقة واسعة يسودها الفقر وتنتج معظم النفط الخام بنيجيريا التي يصل إنتاجها إلى 2.4 مليون برميل يوميا ويعتقد السكان المحليون أنهم لم يروا سوى منافع محدودة لتلك الصناعة.

كما يغذي الفقر والابتزاز ومخالفة القانون والصراعات حول تجارة رائجة في الوقود الخام المسروق الاقتتال والاضطراب في منطقة الدلتا النيجيرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة