القرضاوي يراسل المعتقلين بمصر ويدعوهم للثبات   
الأحد 5/9/1436 هـ - الموافق 21/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 21:33 (مكة المكرمة)، 18:33 (غرينتش)

وجه رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين العلامة يوسف القرضاوي رسالة إلى المعتقلين والمعتقلات في السجون المصرية دعاهم فيها إلى الصبر والثبات في مواجهة "غلاظ القلوب معدومي الضمائر".

ووصف القرضاوي المعتقلين والمعتقلات بأنهم "مناضلون ومجاهدون اختارهم الله لإحياء قضايا الحرية والعدالة والكرامة في عقول وقلوب الملايين في مصر والعالم".

وطالب العلامة القرضاوي في رسالته المعتقلين والمعتقلات في السجون المصرية "بأن يكونوا على ثقة بالنصر وقرب تحرر بلادهم ممن الطغمة الفاسدة".

وحث القرضاوي أهالي المعتقلين على الصبر ومواصلة دعم أبنائهم وبناتهم في السجون حتى ينتصروا على جلاديهم، حسب ما جاء في الرسالة التي جاءت بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع المعتقلين المصريين.

ووفقا لتقدير سابق للتحالف الوطني لدعم الشرعية في مصر، يقبع نحو عشرين ألف معتقل في السجون المصرية.

وتشن السلطات منذ انقلاب يوليو/تموز 2013 حملة اعتقالات مستمرة في صفوف المعارضين للانقلاب توفي عدد منهم داخل السجون نتيجة سوء المعاملة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة