عبوة ناسفة تستهدف آلية للجيش الأفغاني في كابل   
السبت 1427/11/5 هـ - الموافق 25/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 12:56 (مكة المكرمة)، 9:56 (غرينتش)

الهجوم الذي تعرضت له سيارة تابعة للجيش هو الأول منذ أسابيع (الفرنسية)

أعلنت الشرطة الأفغانية أن عبوة ناسفة انفجرت اليوم لدى مرور آلية للجيش الأفغاني في كابل ما أدى إلى إصابة الآلية بأضرار من دون وقوع إصابات.

وهو الهجوم الأول الذي يقع في العاصمة الأفغانية منذ عدة أسابيع.

وقال مسؤول في الشرطة إن "آلية للشرطة أصيبت بقنبلة فجرت عن بعد ولم تقع إصابات بشرية بين الجنود الذين كانوا على متنها".

واعتبر المتحدث أن هذا الهجوم "محاولة أخرى من أعداء السلام والاستقرار لزعزعة أفغانستان" في إشارة إلى مقاتلي حركة طالبان.

وكان سبتمبر/أيلول الماضي شهد سبعة تفجيرات في العاصمة كابل ما أدى إلى مقتل نحو أربعين شخصا بينهم خمسة جنود أجانب.

حلف الأطلسي
على ذات الصعيد دعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي دي هوب شيفر دول الحلف لنشر قواتها في كل أفغانستان.

جاء ذلك بعد أن صرحت ألمانيا ودول أخرى -قبل قمة دول الحلف يوم الثلاثاء في ريغا- بأنها سترفض أي طلب بتحرك القوات من مناطقها الحالية في اتجاه الجنوب الذي يشهد قتالا عنيفا مع مقاتلي حركة طالبان.

وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إن قوات بلادها -البالغ عددها زهاء ألفين وتسعمئة- تقوم "بدور صعب في الشمال ولا تريد أن تعرض للخطر هذا النجاح".

وتسعى الإدارة الأميركية التي تحتفظ بأكبر عدد من القوات الأجنبية -البالغ قوامها أربعين ألفا- إلى إقناع دول مثل ألمانيا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا برفع القيود التي تضعها على مهمة قواتها للمساعدة في الجهد الأمني خاصة بالجنوب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة