حجز رحلتين سياحيتين للفضاء بأربعين مليون دولار   
الأربعاء 1424/10/24 هـ - الموافق 17/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سبق هذين السائحين المليونير الأميركي دينيس تيتو ورجل الأعمال مارك شاتلورث من جنوب أفريقيا (أرشيف-رويترز)
ذكرت شركة سبيس إدفنشرز الأميركية أن أميركيين من هواة المغامرة والإثارة سينضمان إلى قائمة سياح الفضاء بعدما حجزا مقعدين في رحلتين لصاروخ روسي إلى المحطة الفضائية الدولية.

وأوضحت الشركة المتخصصة في إدارة تلك الرحلات مع وكالة الطيران والفضاء الروسية أن هذين السائحين وافقا على دفع مبلغ 20 مليون دولار لكل منهما في رحلتين منفصلتين تستغرقان ما بين ثمانية إلى عشرة أيام في الفضاء، مشيرة إلى أنه مازال هناك مقعدان آخران شاغرين على متن صواريخ سويوز الروسية التي ستنطلق إلى المحطة الفضائية الدولية حتى عام 2007.

وذكر مدير الشركة إيريك أندرسون أنه عندما أعلن عن تلك الرحلات في يونيو/حزيران الماضي تقدم نحو 12 شخصا، وخضعوا لفحوصات طبية وسددوا رسوما معينة للاشتراك في الرحلتين المتاحتين. وأوضح أنه تم اختيار مرشحين اثنين من بين المتقدمين لإعلانهما عن أهداف فريدة يسعون لتحقيقها من وراء الرحلة.

وسينطلق أحد السائحين إلى الفضاء في الربع الثالث من عام 2004 والآخر في وقت ما عام 2005، ويمتلك أحد السائحين شركة عقارية في مانهاتن ويبلغ من العمر نحو 38 عاما ولم يكشف أي تفاصيل بشأن الآخر.

وسيذهب معظم ثمن الرحلة لبناء صواريخ سويوز التي لا يعاد استخدامها، وستساعد هذه الأموال أيضا في إعطاء دفعة لبرنامج الفضاء الروسي.

والصاروخ الروسي سويوز هو حلقة الوصل الوحيدة حاليا بين الأرض والمحطة الفضائية الدولية بعدما توقف أسطول مكوك الفضاء لإدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) بعد تحطم المكوك كولومبيا في فبراير/شباط الماضي عن العمل.

وقد سبق هذين السائحين المليونير الأميركي دينيس تيتو ورجل الأعمال مارك شاتلورث من جنوب أفريقيا ودفعا نفس المبلغ تقريبا وانطلقا إلى الفضاء عامي 2001 و2002.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة