واشنطن تتعهد بمحاربة الإرهاب الموجه إلى الهند   
الأربعاء 1422/7/30 هـ - الموافق 17/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

باول مع فاجبايي
قال وزير الخارجية الأميركي كولن باول إن الولايات المتحدة تحارب
كل أنواع الإرهاب بما في ذلك الذي يستهدف الهند. وتعهد الوزير الأميركي بمساعدة الهند وباكستان في حل مشكلة كشمير التي تمثل سبب عدم الاستقرار في المنطقة.

وجاءت تصريحات الوزير الأميركي في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الهندي جاسوانت سينغ في ختام زيارة قصيرة لنيودلهي جاءت بعد أخرى مماثلة إلى إسلام آباد.

وأضاف باول "إننا نستنكر الإرهاب أينما وجد سواء كان ذلك الذي حدث في 11 سبتمبر/ أيلول أو الأول من أكتوبر/ تشرين الأول في سرينغار"، وذلك في إشارة إلى الهجوم الذي استهدف المجلس التشريعي في القسم الهندي من كشمير واتهمت الهند الجماعات المسلحة الكشميرية بتدبيره.

وأكد باول أن "الولايات المتحدة والهند متحدتان ضد الإرهاب، وذلك يشمل الإرهاب الموجه إلى الهند"، مشيرا إلى أن البلدين "يقفان كتفا إلى كتف" في مواجهة هذه الظاهرة.

وذكر باول أن واشنطن ستقدم مساعدة للهند وباكستان من أجل حل الصراع على كشمير، دون أن يوضح طبيعة هذه المساعدة. ولكن نيودلهي سبق أن أعلنت قبل وصول الوزير الأميركي رفضها أي وساطة أجنبية في هذا الصدد.

ويقول المراقبون إن الهند التي تحاول الظهور بمظهر الضحية لما تسميه الإرهاب الكشميري المدعوم من باكستان، ستجد في تصريحات باول دعما قويا لموقفها وذلك لقلقها من تركيز الأضواء على باكستان على حسابها عقب الضربات الأميركية على أفغانستان.

وأكد الوزير الأميركي أن حملة واشنطن على ما تسميه الإرهاب في أفغانستان تهدف إلى جعل هذه الدولة مستقرة في المستقبل بعد تشكيل حكومة موسعة تأخذ في الاعتبار الدول المجاورة بما في ذلك الهند.

وأعلن باول قبول رئيس الوزراء الهندي أتال بيهاري فاجبايي لدعوة قدمها له الرئيس الأميركي جورج بوش لزيارة الولايات المتحدة الشهر القادم.

وأشار باول إلى توقيع الهند والولايات المتحدة على اتفاقية لمكافحة الإرهاب تهدف إلى تبادل المساعدة في هذا الخصوص وتقوية التحالف الدولي لمواجهة هذه الظاهرة.

وجدد وزير الخارجية الهندي من جانبه تأييد بلاده للحملة العسكرية الأميركية ضد ما يسمى الإرهاب في أفغانستان. وأضاف "نعتبر زيارة باول جزءا من الحملة على منفذي الهجمات على الديمقراطية والحضارة ونتفهم ذلك، ونؤكد أن موقفنا ثابت ونقف جنبا إلى جنب معهم في مواجهة التهديد العالمي".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة