قوات الأمن تقتل مسلحا في اشتباكات بريف دمشق   
الاثنين 8/1/1427 هـ - الموافق 6/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:54 (مكة المكرمة)، 21:54 (غرينتش)
الأمن السوري ضبط أسلحة ومنشورات لجماعات مسلحة العام الماضي (الفرنسية-أرشيف)
داهمت قوات الأمن السورية صباح اليوم شقة لمجموعة إسلامية مسلحة وصفتها بأنها تكفيرية في ريف دمشق واشتبكت معها مما أسفر عن مقتل أحد المسلحين وجرح اثنين تم اعتقالهما.
 
وقالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) إن قوات مكافحة الإرهاب دهمت الشقة في بلدة كفر بطنا في ريف دمشق، مشيرة إلى أن المجموعة "كانت تخطط للقيام بأعمال إرهابية في دمشق وريفها".
 
وأوضحت أن المواجهات بين قوات الأمن والمجموعة المسلحة استمرت أكثر من نصف ساعة وأسفرت عن مقتل زعيم المجموعة وجرح اثنين من مرافقيه.
 
وطبقا للوكالة فإن عناصر الأمن صادروا أسلحة ومتفجرات وذخائر من الشقة السكنية بالإضافة إلى وثائق تحرض على القيام "بأعمال إرهابية".
 
ويعد اشتباك اليوم الأول منذ الثامن من ديسمبر/ كانون الأول الماضي عندما اشتبكت قوات الأمن مع مجموعة إسلامية مسلحة في محافظة إدلب بشمال سوريا مما أسفر عن مقتل ثمانية مسلحين فجر بعضهم نفسه وفق الرواية الرسمية السورية.
 
وشهدت سوريا العام الماضي اشتباكات مع جماعات إسلامية مسلحة في مناطق متفرقة من البلاد خصوصا في دمشق وأطرافها ومدينة حماة قالت السلطات إنها تنتسب لجماعة جند الشام. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة