روسيا تستغني عن رادارات أربع دول سوفياتية سابقة   
الجمعة 1429/1/18 هـ - الموافق 25/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 23:41 (مكة المكرمة)، 20:41 (غرينتش)
 محطة رادارات كابالا الأكبر من نوعها في أذربيجان (رويترز-أرشيف)

أعلنت القوات الفضائية الروسية أن موسكو تعتزم الاستغناء عن أجهزة الرادار الموجودة في أوكرانيا، وفي ثلاث جمهوريات سوفياتية سابقة أخرى.
 
ونقلت وكالة ريا نوفوستي عن قائد القوات الفضائية فلاديمير بوبوفكين قوله "ننوي الاستغناء بعد فترة عن جميع أجهزة الرادار الموجودة في الخارج وعدم الاعتماد بعد الآن على دول أخرى مثل أوكرانيا، وأذربيجان، وكزاخستان،  وروسيا البيضاء".
 
وأوضح أن روسيا تنوي نشر منظومة رادار على أراضيها بالقرب من الاورال وأخرى في أقصى الشرق.
 
وأرجع نيكولاي بانكوف نائب وزير الدفاع الروسي رغبة موسكو في التخلي عن أجهزة رادار أوكرانيا إلى عزم هذه الجمهورية السوفياتية السابقة على الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو).
 
وقال بانكوف إن هذا هو ردنا على الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الأوكرانية لتسريع انضمامها إلى الحلف الأطلسي.

وأوضح أن هذا الرد جاء أثناء عرض مشروع على الدوما لإلغاء الاتفاقات المبرمة مع كييف لاستخدام أجهزة الرادار الموجودة في موكاتشيف (غرب أوكرانيا) وسيباستوبول (القرم، جنوب).
 
وكان الرئيس الأوكراني فيكتور يوتشنكو ورئيسة وزرائه يوليا تيموشينكو، ورئيس البرلمان طلبوا مؤخرا في رسالة إلى حلف الناتو انضمام كييف إلى خطة العمل للانضمام إلى  آخر مرحلة من مراحل الانضمام للحلف.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة