جاكسون يرد على فيلم وثائقي بإنتاج فيلم عن حياته   
الاثنين 1423/12/9 هـ - الموافق 10/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
مايكل جاكسون

قال نجم البوب الأميركي مايكل جاكسون إنه سينتج فيلما يثبت فيه أن ما أذاعه برنامج وثائقي بالتلفزيون البريطاني عن حياته الخاصة كان مضللا وجائرا.

وقدم محامو جاكسون شكاوى إلى السلطات البريطانية المسؤولة عن الإعلام المرئي والمسموع بسبب الفيلم الذي أذيع يوم الاثنين الماضي واعترف فيه المغني الأميركي بأنه نام في سرير واحد مع أطفال في مخدعه بمزرعته بولاية كاليفورنيا.

وأثار الفيلم الذي ألقى نظرة نادرة على حياة جاكسون الخاصة عاصفة من الجدل، وفجر دعوة لإجراء تحقيق من قبل السلطات المعنية بالطفل.

وفي بيان صدر في لندن نفى جاكسون مجددا في غضب مزاعم بانتهاك حقوق الأطفال رددتها وسائل الإعلام البريطانية، قائلا "أنا حائر منذ مدة طويلة في أمر هؤلاء الذين يحاولون رسم صورة سلبية لي.. سأقول مرة أخرى إنني لم ولن أؤذي طفلا، لقد سئمت من الذين يكتبون أشياء عني تصورني على أنني أنتهك حق الأطفال".

وأضاف جاكسون في بيان نشرته إحدى شركات العلاقات العامة بلندن أمس الأحد أنه سينتج فيلما خاصا به يحتوي على مقتطفات من فيلم وثائقي التقطه له مصوره الخاص عن حياته الخاصة في الشهور الثمانية الماضية.

وأثير جدل كبير بشأن جاكسون منذ عام 1993 عندما توصل لتسوية قدرت بعدة ملايين من الدولارات مع صبي يبلغ 14 عاما بكاليفورنيا كان قد اتهم جاكسون بالتحرش الجنسي به.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة