مقتل ثلاثة أشخاص بأعمال عنف جديدة في كشمير   
الثلاثاء 1423/8/22 هـ - الموافق 29/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جندي هندي يحرس أحد شوارع بلدة أنانتناغ بكشمير خلال الانتخابات الأخيرة (أرشيف)
لقي ثلاثة أشخاص -شرطيان وجندي- مصرعهم في أعمال عنف جديدة وقعت اليوم في الشطر الذي تسيطر عليه الهند من كشمير بعد يوم واحد فقط من مقتل سبعة أشخاص في سلسلة من الهجمات في الإقليم.

وقالت الشرطة إن المقاتلين الكشميريين قتلوا اثنين من أفراد الشرطة في وضح النهار أثناء تسوقهما في سوق مزدحمة في كاكاساري إحدى ضواحي سرينغار العاصمة الصيفية لكشمير الهندية. وفي حادث منفصل جرح شرطي ثالث بعد أن تعرض لإطلاق نار من مسلحين كشميريين في منطقة سورا بسرينغار.

وفي واقعة أخرى قتل أحد أفراد قوات حرس الحدود أثناء الليل في هجوم شنه مقاتلون كشميريون في منطقة راجوري كادال. وقد أعلنت جماعة جيش محمد مسؤوليتها عن الهجمات الثلاث.

وكان ستة من المقاتلين الكشميريين وجندي هندي قتلوا في ثلاث هجمات منفصلة وقعت أمس. وقال الجيش الهندي إن اثنين من المسلحين قتلا أثناء محاولتهم التسلل قرب خط السيطرة الذي يفصل بين الشطر الذي تسيطر عليه الهند والشطر الذي تسيطر عليه باكستان من كشمير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة