الشيوعيون الهنود يحتفظون بسيطرتهم على ولاية البنغال   
الأحد 1422/2/19 هـ - الموافق 13/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قرويون ينظرون إلى بطاقة
التصويت الإلكترونية (أرشيف)
أظهرت النتائج الأولية للانتخابات الهندية التي جرت في أربع ولايات ومقاطعة فيدرالية الخميس الماضي فوز الحزب الشيوعي في ولاية البنغال الغربية, في حين تغلب الائتلاف الحاكم الذي يتزعمه رئيس الوزراء أتال بيهاري فاجبايي على حزب محلي ترأسه ممثلة سينمائية في ولاية تاميل نادو.

وفاز الحزب الشيوعي بـ155 مقعدا في ولاية البنغال من أصل عدد مقاعد الولاية البالغة 294، وقد شهدت الولاية احتفالات كبيرة, وخرج مؤيدو الحزب الشيوعي إلى الشوارع وحملوا الرايات الحمراء احتفالا بفوز الحزب للمرة السادسة على التوالي في الانتخابات المحلية واستمراره في حكم الولاية منذ عام 1977.

وبالاضافة إلى ولاية البنغال الغربية جرت الانتخابات في ولايات كيرلا وآسام وتاميل نادو ومحمية بوندتشيري الفدرالية. ويتوقع ظهور النتائج بسرعة بسبب استخدام طريقة التصويت الإلكتروني لأول مرة في البلاد.

وأظهرت عملية الفرز التي بدأت في وقت سابق احتدام المنافسة بين الائتلاف الحاكم وحزب المؤتمر المعارض الذي تتزعمه سونيا غاندي, و كان حزب المؤتمر على وشك الفوز في ثلاث ولايات حسب تقارير اللجان الانتخابية, بيد أن التحالف الحاكم تمكن من كسر الفارق بين الأصوات.

وقالت الإذاعة الرسمية إن قوات إضافية من رجال الشرطة نشرت في عموم أرجاء غرب البنغال لمنع نشوب أعمال عنف محتملة. ولم تخل عمليات الاقتراع التي بدأت الخميس الماضي من أعمال عنف فقد لقي ستة أشخاص حتفهم في يوم الاقتراع عندما هاجم انفصاليون عددا من مراكز الاقتراع في نفس ولاية آسام رغم إجراءات الأمن المشددة التي اتخذتها السلطات ووضع أكثر من 35 ألف جندي في حالة استنفار قصوى في الولاية.

شرطي يوجه سلاحه صوب أحد الناخبين

لكن الناخبين توجهوا بكثافة إلى مراكز التصويت رغم تهديدات الانفصاليين بتعكير صفو الانتخابات، ووصلت نسبة المشاركين إلى
70% من مجمل الذين يحق لهم التصويت.
وفي ولاية البنغال الغربية قتل الخميس خمسة أشخاص بينهم عضوان من المعارضة وثلاثة ناخبين في اشتباكات بين أنصار متنافسين سياسيين.

وكان أكثر من 134 مليون ناخب قد توجهوا إلى صناديق الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية للولايات الخمس التي تنافس فيها أكثر من خمسة آلاف مرشح لشغل 823 مقعدا برلمانيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة