وفاة جديدة بإنفلونزا الطيور في إندونيسيا   
السبت 1428/10/2 هـ - الموافق 13/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 12:45 (مكة المكرمة)، 9:45 (غرينتش)
إندونيسيا تواجه اتهامات بالتقصير في الوقاية من المرض (الفرنسية-أرشيف)
توفي طفل إندونيسي يبلغ من العمر 12 عاما لإصابته بإنفلونزا الطيور, وهو ما يرفع عدد الوفيات في إندونيسيا بهذا المرض إلى 88 من بين 109 إصابات به.

ولم تحدد المصادر الطبية في إندونيسيا كيفية حدوث إصابة الطفل، لكنها أشارت إلى أن المنطقة التي كان يعيش بها في غرب البلاد شهدت نفوق أعداد من الدجاج المصاب بالفيروس.

وأشارت المصادر إلى تحقيقات يجريها عدد من الخبراء لمعرفة سبب الإصابة, وقالت إن السبب الأكثر شيوعا هو مخالطة الطيور المصابة بالمرض.

ويخشى الأطباء والخبراء من تحور الفيروس ليتنقل بين البشر، وهو ما يتوقع أن يحوله إلى وباء عالمي.
 
وقد أصدرت منظمة الصحة العالمية مؤخرا تحذيرات متتالية من إنفلونزا الطيور ودعت إلى تكثيف إجراءات الوقاية منه, وأشارت إلى وفاة 201 على الأقل جراء الإصابة به في الآونة الأخيرة بعدد من دول العالم.

وقد تعرضت إندونيسيا لانتقادات دولية حادة, واتهمت بالتقصير في التحرك لمنع انتشار الفيروس المسبب للمرض، حيث لا توجد إجراءات لمنع الاختلاط المباشر بالطيور المصابة به، التي تربى في المنازل والمزارع. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة