قاعدة عسكرية أميركية جديدة بالعراق   
الثلاثاء 1437/6/14 هـ - الموافق 22/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 10:31 (مكة المكرمة)، 7:31 (غرينتش)
كشف مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) أمس الاثنين أن الهجوم الذي قام به تنظيم الدولة الإسلامية يوم السبت الماضي وأسفر عن قتل جندي أميركي، استهدف قاعدة عسكرية أميركية جديدة في شمالي العراق.

وقال المتحدث باسم قوات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة ستيف وارن إن هذه القاعدة الجديدة -التي حملت اسم "فايربيز بيل" (مركز المدفعية)- تهدف إلى "تقديم الحماية لمستشاري التحالف والقوات العراقية"، مشيرا إلى أن وجودها في هذه القاعدة كان "بدعوة من الحكومة العراقية وبالتنسيق معها".

وأفاد وارن بأن قوة التدخل السريع هذه مقتصرة على الحماية فقط، وليس مسموحا لها بالاشتباك في حال عدم وجود تهديد أمني للقوات الأميركية أو العراقية الموجودة في المعسكر.

وأشار المسؤول العسكري إلى أن تعداد قوة المارينز الموجودة في القاعدة القتالية الجديدة التي تعرضت للهجوم هو "أقل من مئتي مقاتل"، مؤكدا أن هذه القوات باقية طيلة فترة بقاء المستشارين الأميركيين برفقة القوات العراقية في مخمور.

وتعد "فايربيز بيل" أول قاعدة أميركية مستقلة تم إنشاؤها في العراق منذ عودة القوات الأميركية إليه في عام 2014.

وتعهد الرئيس الأميركي باراك أوباما بتجنب نشر قوات برية أميركية على نطاق واسع في العراق، وركز على تقديم المساعدة للقوات المحلية. لكن الجيش الأميركي أصبح أكثر مشاركة على الأرض بإرسال قوات أميركية خاصة ثم نشر قوة من وحدة الحملة 26 من مشاة البحرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة