اعتقال متظاهرين أميركيين مناهضين لشارون في واشنطن   
الجمعة 1423/1/30 هـ - الموافق 12/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نساء عربيات تظاهرن أمس أمام مقر وزارة الخارجية الأميركية احتجاجاً على العدوان الإسرائيلي على الفلسطينيين
اعتقلت الشرطة الأميركية 20 شخصا من بينهم الزعيم اليهودي التقدمي مايكل ليرنر والأستاذ بجامعة هارفارد كورنل ويست خارج مقر وزارة الخارجية الأميركية بعد تنظيمهم احتجاجا على سياسات رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون. وقال مصدر في شرطة واشنطن إن المتظاهرين المؤيدين للسلام رفضوا إطاعة تعليمات الشرطة بإخلاء الشارع ولذلك تم القبض عليهم.

وقاد ليرنر وويست مظاهرة أكبر عبر الشارع وقرروا في وقت لاحق القيام بعصيان مدني من خلال الوقوف في عرض الطريق مع 18 شخصا آخرين مما أدى لتدخل الشرطة والقبض عليهم.

يشار إلى أن ليرنر هو مؤسس حركة "تيكون كوميونيتي" التي تؤيد تشكيل قوة لحفظ السلام تفصل بين القوات الإسرائيلية والفلسطينيين كما تؤيد انسحاب إسرائيل إلى حدود ما قبل عام 1967 مع تعديلات طفيفة يجري التفاوض بشأنها بين الأطراف المعنية.

وقالت متحدثة باسم الحركة إن "الأمن لإسرائيل لن يتحقق إلا عندما ينتهي الاحتلال ويحصل الشعب الفلسطيني على حقوقه المشروعة, ولن تكون هناك جدوى من انتظار قيام شارون بتفكيك المستوطنات لأننا سننتظر ذلك للأبد". وأضافت أن الحركة تريد تشجيع إدارة الرئيس جورج بوش في مشاركتها بالآونة الأخيرة في جهود الوساطة بالشرق الأوسط والتي تعبر عنها زيارة وزير الخارجية كولن باول الحالية للمنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة